رسالتنا

تتكون رسالتنا من ثلاث نقاط رئيسية، وهي: نبذ العنف والتعصب، ودعم المواهب الجديدة وأبطال الألعاب الفردية، وتسليط الضوء على الرياضات التي لم تنل حظها من الشهرة.

  • رأينا أن غالبية المنصات الإلكترونية الرياضية لا تخفي انتماءاتها، وتتحكم ألوان قمصان الأندية في توجهاتها، ومن ثم يغيب الحياد تمامًا، ويبدو المحتوى المحتوى الصحفي مفرغًا من مضمونه الجاد والنزيه.
  • هذه المواقع راهنت بالتأكيد على جذب القراء بأي طريقة، وما أسهل أن تغازلهم بضخ أخبار تهدهد انتماءاتهم، وهي في طريقها لذلك تخسر المصداقية التي تنبني بالأساس على الحياد.
  • هذه السيولة التي شهدتها السنوات الأخيرة انتقلت من المنصات الإلكترونية إلى البرامج التلفزيونية، ومنها إلى برامج اليوتيوب، فزاد التعصب.
  • دبت الفتنة حتى بين الأِشقاء تحت سقف بيت واحد، خاصة أن غالبية من يتولون أمر هذه المواقع والبرامج،، إن لم يكن جميعهم، من نجوم الرياضة السابقين.
  • رأينا أن لا نقف مكتوفي الأيدي.. فتم تدشين هذا الموقع عبر اثنين لا يخفيان انتمائهما أيضًا.. لكنه الانتماء المحبب الهادف البنّاء.
  • لا تندهش إذا عرفت أن أولهما ينتمي للزمالك والثاني ينتمي إلى الأهلي.. فربما بهذا فقط تنضبط الأمور من وجهة نظرنا.. وتصل الرسالة إلى أولئك الذين لا يعنيهم الخراب القادم بسبب المغالاة في التعصب.
  • يسعى “195 سبورتس” لرعاية المواهب الجديدة في مصر والعالم العربي، خاصة في اللعبات الفردية، وتوفير مناخ يتيح لهم التألق وبلوغ منصات التتويج.
  • كما نسعى لتسليط الضوء على اللعبات التي لم تنل حظها من الأضواء والشهرة.
مواد ذات صلة
زر الذهاب إلى الأعلى