الدوري الإسبانيعالميةكرة قدم

4 أهداف في تعادل أتلتيكو مدريد وأشبيلية في الدوري الأسباني

أهدر أتلتيكو مدريد فرصة العودة للمربع الذهبي في الدوري الأسباني، بتعادله 2-2 مع ضيفه أشبيلية، صاحب المركز الثالث، بعد شوط أول مثير، أمس السبت.

وتقدم أشبيلية في الدقيقة 19 عبر المهاجم الهولندي لوك دي يونج، لكن أتلتيكو أدرك التعادل بركلة جزاء لألفارو موراتا في الدقيقة 32 بعد مراجعة تقنية الفيديو، التي أكدت أن الكرة لمست يد دييجو كارلوس لاعب أشبيلية داخل المنطقة.

وتقدم أتلتيكو 2-1 بعدها بأربع دقائق، بعد تسديدة قوية من جواو فيلكس غيرت اتجاهها وسكنت الشباك.

وأدرك الأرجنتيني لوكاس أوكامبوس التعادل لأشبيلية من ركلة جزاء قبل نهاية الشوط الأول، بعد قرار حكم الفيديو باحتساب الركلة، بسبب سقوط أوكامبوس داخل المنطقة إثر عرقلة من كيران تريبيير.

وحاول فريق المدرب الأرجنتيني دييجو سيميوني تسجيل هدف الفوز عقب الاستراحة، لكنه أخفق في هز شباك الحارس توماس فاتشليك لتنتهي المباراة بالتعادل.

وبات رصيد أتلتيكو 45 نقطة من 27 مباراة في المركز الخامس، بينما ظل أشبيلية ثالثا برصيد 47 نقطة.

ويأتي خيتافي في المركز الرابع برصيد 46 نقطة، بعدما اكتفى بالتعادل بدون أهداف مع ضيفه المتعثر سيلتا فيجو الذي رفع رصيده إلى 26 نقطة في المركز 17، متقدما بنقطة على منطقة الهبوط.

وقال كوكي قائد أتلتيكو: “اجتهدنا لمحاولة تحقيق الفوز في الشوطين الأول والثاني، وحصلنا على العدد الأكبر من الفرص، لكننا بحاجة لاستغلالها لو أردنا الوصول إلى المراكز المؤهلة لدوري الأبطال”.

ويحل أتلتيكو ضيفا على ليفربول في إياب دور الستة عشر بدوري أبطال أوروبا، هذا الأسبوع، بعد فوزه 1-صفر في مدريد، لكن سيميوني لم يملك رفاهية منح لاعبيه راحة، إذ أن فريقه بعيد عن التأهل للبطولة في الموسم المقبل.

وأنقذ يان أوبلاك حارس أتلتيكو كرة من سيرجيو ريجويلون في الشوط الأول، كما أبعد حارس أشبيلية فرصة من يانيك كاراسكو في الشوط الثاني، وكان يجب على المهاجم البلجيكي هز الشباك لكنه أهدر فرصة أخرى من مدى قريب.

وفشل دييجو كوستا وساؤول نيجيز في اختبار فاتشليك قرب النهاية، ليكتفي أتلتيكو بتعادله الثالث في آخر أربع مباريات.

الوسوم
مواد ذات صلة

فاطمة عبدالله

صحفية بموقع "195 سبورتس"، متخصصة في أخبار دوريات كرة القدم الأوروبية.
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق