أخبارأمم أوروبااتحادات الكرةكرة قدممنتخبات

“يويفا” يحقق في احتفال النمساوي أرناوتوفيتش أمام مقدونيا

قال الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (اليويفا) اليوم الثلاثاء إنه فتح تحقيقا في احتفال مهاجم النمسا ماركو أرناوتوفيتش بهدفه أمام مقدونيا الشمالية في افتتاح مبارياتهما ببطولة أوروبا.

وطالبت مقدونيا الشمالية اليويفا بالتحقيق في رد فعل اللاعب بعد تسجيل هدف في الدقيقة 89 ليكمل انتصار النمسا 3-1 يوم الأحد.

وبدا المهاجم النمساوي الذي شارك بديلا في الشوط الثاني غاضبا وهو يحتفل بالهدف المتأخر قبل أن يتدخل القائد ديفيد ألابا لتهدئته.

وقال اليويفا في بيان “عُين مفتش للانضباط والقيم لقيادة تحقيق يتعلق بتصرف اللاعب ماركو أرناوتوفيتش خلال مباراة بين النمسا ومقدونيا الشمالية ببطولة أوروبا يوم 13 يونيو 2021”.

واعتذر المهاجم البالغ من العمر 32 عاما، والذي ينحدر من أصول صربية، أمس الاثنين عن رد فعله تجاه جماهير مقدونيا الشمالية لكن نفى أن يكون استخدم عبارات عنصرية ضدهم.

ولا تعترف صربيا باستقلال مقاطعتها السابقة كوسوفو، بينما يوجد توتر تاريخي بين صربيا وكل من ألبانيا ومقدونيا الشمالية.

وقال اتحاد مقدونيا الشمالية إن رد فعل أرناوتوفيتش كان موجها إلى جاني أليوسكي لاعب المنتخب المقدوني المنحدر من أصول ألبانية.

وقال أليوسكي إن الخلافات مع أرناوتوفيتش خلال المباراة لم تخرج عن إطار المألوف باستثناء رد فعل المهاجم بعد الهدف.

وأبلغ مؤتمرا صحفيا اليوم الثلاثاء “تجادلنا خلال اللقاء لكن اعتقد أنها أمور طبيعية وأفضل شيء أننا تحدثنا بعد المباراة وتصافحنا بالأيدي”.

وأضاف “المشكلة أنه بعد أن سجل قال شيئا لي واليويفا لديه مقاطع فيديو ومن الصعب بالنسبة لي تكرار ما قاله”.

وأدان اتحاد مقدونيا الشمالية للعبة بشدة “فورة الغضب التي تحمل طابعا قوميا” للاعب النمساوي.

وأضاف “نحن دائما ضد التعصب القومي والتمييز وكل أشكال الإهانات الأخرى التي لا تعبر عن روح كرة القدم والقيم التي نقف جميعا خلفها.

“سنقف دائما وندافع عن مصالح وكرامة لاعبي منتخب مقدونيا الشمالية أينما كانوا”.

مواد ذات صلة
زر الذهاب إلى الأعلى