تنس

ويمبلدون تعاقب فونيني وسيرينا وليامز بسبب سلوك غير لائق

أعلن مسؤولو بطولة ويمبلدون للتنس معاقبة الإيطالي فابيو فونيني، بغرامة مالية قيمتها ثلاثة آلاف دولار، بسبب سلوكه غير اللائق على الملعب، حيث عبر عن غضبه قائلا: “أتمنى لو تنفجر قنبلة في هذا النادي”، وذلك في إشارة إلى نادي عموم إنجلترا الذي يحتضن منافسات البطولة.

وجاء تصرف فونيني خلال مباراة الدور الثالث التي خسرها أمام الأمريكي تينيس ساندجرين 4-6 و6-7 (12-14) و3-6 يوم السبت الماضي.

وجرى الإعلان، أمس الاثنين، عن فرض الغرامة على فونيني، بتهمة السلوك غير الرياضي.

كذلك تقرر تغريم النجمة الأمريكية سيرينا وليامز عشرة آلاف دولار، بسبب إحداث تلف بأحد ملاعب التدريب في نادي عموم إنجلترا، بمضربها.

وكانت سيرينا قد ارتكبت المخالفة قبل انطلاق منافسات البطولة في 30 يونيو.

وربما لا تشكل الغرامة أزمة لسيرينا وليامز التي حصدت بالفعل 294 ألف جنيه إسترليني (368 ألف دولار) على الأقل، عبر تأهلها إلى دور الثمانية،

وذلك بالفوز على الإسبانية كارلا سواريز نافارو، أمس الاثنين، في دور الستة عشر.

وكان فونيني (32 عاما) محبطا بشكل واضح عندما أدلى بتعليق “القنبلة” باللغة الإيطالية، وألقى بمضربه على الأرض بشكل غاضب.

وبعدها، قدم فونيني اعتذاره قائلا: “شيء ما حدث على الملعب. إذا شعر أحد بالإساءة، أعتذر له.. يمكن أن تشعر بالإحباط كثيرا على أرض الملعب”.

كذلك قد يواجه فونيني عقوبة الحرمان عن المشاركة في اثنتين من بطولات “جراند سلام” الأربع الكبرى، نظرا لأنها ليست المرة الأولى التي يتبع فيها سلوكا غير لائق.

ففي بطولة أمريكا المفتوحة (فلاشينج ميدوز) عام 2017، جرى تغريم فونيني 96 ألف دولار بسبب إساءة لفظية لحكمة إحدى مبارياته، كما عوقب بغرامة مالية في ويمبلدون عام 2014، بسبب مخالفات في مباراته بالدور الأول، وكانت قيمتها 27 ألفًا و500 دولار.

الوسوم
مواد ذات صلة

سارة الشلقاني

كاتبة صحفية بموقع "المونيتور" ، وجريدة "الدستور"، وموقع "195 سبورتس".

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ثمانية عشر + ستة =

إغلاق