سباق سيارات

هاميلتون: فرستابن يعتقد أن اللوائح لا تسري عليه

قال لويس هاميلتون بطل العالم سبع مرات إن منافسه على اللقب هذا العام ماكس فرستابن يتخطى الحدود، ويشعر وكأن اللوائح لا تسري عليه، بعد اصطدام السائقين أمس في سباق جائزة السعودية الكبرى في بطولة العالم فورمولا1 للسيارات.

وتحدث هاميلتون إلى فريقه مرسيدس عبر نظام الاتصال الداخلي، وقال إن سائق رد بول “حاول اختباره عن طريق الكبح” بعدما اصطدم السائق البريطاني بمؤخرة سيارة فرستابن، وحطم الجناح الأمامي لسيارة مرسيدس.

واستدعى المراقبون السائقين بعد السباق وتوصلوا إلى أن فرستابن هو “المخطئ على الأغلب” في الحادث، وعوقب بتأخيره عشر ثوان لكن دون تغيير في النتيجة، إلى جانب فرض نقطتين جزائيتين عليه.

ونجح هاميلتون في تحقيق أسرع لفة والفوز بالسباق مع مرسيدس، بينما جاء فرستابن ثانيا بعد تنافس مفعم بالمشاعر بينهما. ويتساوى السائقان في رصيد النقاط قبل ختام الموسم في أبوظبي.

وقال هاميلتون لشبكة سكاي سبورتس “لقد تنافست مع الكثير من السائقين خلال مسيرتي. على مدار 28 عاما، واجهت الكثير من الشخصيات المختلفة. هناك قلة من سائقي القمة يتخطون الحدود، ولا يهتمون باللوائح أو لا يفكرون من الأساس في اللوائح”.

وفاز فرستابن في 9 سباقات مقابل 8 للسائق البريطاني، وسينال اللقب إذا لم يحصل أي منهما على نقاط في الإمارات.

وأضاف السائق البريطاني عن منافسه الشاب الذي يحظى بشعبية كبيرة بسبب سرعته وموهبته، رغم أنه بات يشتهر بالعدوانية والعند أحيانا “إنه يتخطى الحدود بكل تأكيد. لقد تجنبت التصادم في الكثير جدا من المناسبات مع هذا الفتى، ولا أريد دائما أن أكون أنا من يفعل ذلك، لأنك تحب القتال في يوم آخر، وهو ما فعلته بكل وضوح”.

وأكد هاميلتون أنه لم يبلغه أحد بوجود تعليمات من مراقبي السباق إلى فرستابن بإعادة الصدارة له بعدما حصل على أفضلية بسبب الخروج عن مسار الحلبة خلال التنافس المتقارب بينهما.

مواد ذات صلة
زر الذهاب إلى الأعلى