سباق سيارات

هاميلتون: عودتي في سباق البرازيل أهم من لقب فورمولا1 الثامن

قال البريطاني لويس هاميلتون سائق فريق مرسيدس إن العرض الذي قدمه في سباق الجائزة الكبرى البرازيلي، هذا الموسم، قد يحمل تقديرًا أكبر من التتويج للمرة الثامنة بلقب بطولة العالم لسباقات سيارات فورمولا1، والذي قد يحسم عبر سباق أبوظبي يوم الأحد المقبل في ختام البطولة.

ويتقاسم هاميلتون مع ماكس فرستابن سائق ريد بول صدارة الترتيب العام لفئة السائقين برصيد 5ر369 نقطة لكل منهما، علما بأن فرستابن حقق عددا أكبر من الانتصارات خلال هذا الموسم.

ويمكن لهاميلتون الانفراد بالرقم القياسي لبطولة العالم بحسم لقبه الثامن عبر سباق أبوظبي.

وكان سباق البرازيل، الذي أقيم على مضمار إنترلاجوس في ساو باولو في نوفمبر الماضي، قد شهد انطلاق هاميلتون من المركز الأخير في السباق القصير الذي يحل مكان التجارب التأهيلية في حسم مراكز انطلاق السائقين في السباق الأساسي.

لكن هاميلتون حقق انطلاقة مذهلة وفاز بالسباق البرازيلي، وهو ما وصفه العديد من النقاد بأنه أروع عودة في تاريخ فورمولا1.

ولدى سؤال هاميلتون عن أفضل ما كان في موسم 2021، أجاب: “هو السباق، سباق البرازيل”.

ولدى سؤاله عما إذا كان التتويج باللقب سيسرق الأضواء من نجاحه في ذلك السباق، قال هاميلتون “لا، لا أعتقد ذلك.”

ويتواصل الصراع القوي بين هاميلتون وفيرستابن على اللقب منذ أشهر، وقد شهد سباق فورمولا1 السعودي، يوم الأحد الماضي، تصادما جديدا بين هاميلتون وفرستابن، قبل أن يتوج هاميلتون بالسباق في النهاية.

وأعلن المنظمون أن السائقين الاثنين سيظهران معا في مؤتمر صحفي في أبوظبي غدا الخميس.

مواد ذات صلة
زر الذهاب إلى الأعلى