دوري كرة السلة الأمريكيكرة السلة

هاردن يواصل تألقه ووستبروك يحطم رقم تشامبرلاين

اقترب جيمس هاردن من معادلة رقم تاريخي للأسطورة ويلت تشامبرلاين بتسجيله 30 نقطة على الأقل للمباراة الـ 30 تواليًا، بعدما قاد فريقه هيوستن روكتس للفوز على ضيفه دالاس مافريكس 120-104 اليوم الإثنين.

وحطم نجم أوكلاهوما سيتي ثاندر راسل وستبروك رقم الراحل بتحقيقه “تريبل دبل” للمرة العاشرة تواليًا بفوزه على بورتلاند ترايل بلايزرز (120-111)، ضمن الدوري الأميركي للمحترفين لكرة السلة.

وبات هاردن، أفضل لاعب في الدوري الموسم الماضي، يتأخر بفارق مباراة واحدة من معادلة رقم اللاعب الراحل كثاني، أطول سلسلة مع هذا العدد من النقاط (31 في عام 1962).

ويحمل تشامبرلاين أيضًا الرقم القياسي مع 65 مباراة متتالية يسجل فيها 30 نقطة على الأقل (بين نوفمبر 1961 وفبراير 1962).

وكادت سلسلة هاردن تتوقف أمام مافريكس، بعدما عانى من المراقبة اللصيقة في محاولة من الفريق الضيف الحد من خطورته، وبدا كأنه نجح في مهمته، إذ لم يتمكن نجم روكتس من تسجيل سوى 20 نقطة قبل ثلاث دقائق من صافرة النهاية.

ولكن ما لبث هاردن أن انتفض على ملعبه وأمام جماهيره، بعدما نجح في تسجيل رميتين ثلاثيتين على التوالي رفع بهما رصيده إلى 26 نقطة، قبل 1،57 دقيقة من النهاية، ليعود ويسجل رميتين حرتين قرابة الدقيقة من النهاية ليصبح رصيده 28 نقطة.

وفي ظل الحماس الشديد الذي تلقاه من جماهير ملعب “تويوتا سنتر” التي هتفت اسمه، نجح هاردن في تخطي حاجز الثلاثين نقطة بفضل رمية ثلاثية لينهي المباراة مع 31 نقطة.

وقال هاردن في إشارة إلى قرب انضمامه للأسطورة تشامبرلاين “إنه واحد من أعظم اللاعبين الذين مارسوا كرة السلة”، مضيفا “إنه لشرف لي أن أكون إلى جانبه”.

وأردف قائلاً “من الواضح أن الطريق طويل أمامي، ولكنها ليست سوى البداية. سأحاول أن أبقيها مستمرة (سلسلة الفوز)”.

ونوه هاردن بدفاع الفريق الخصم، معتبرًا أن مافريكس دافع بشكل جيد، وأضاف “بإمكانهم أن يتابعوا. لديهم العديد من اللاعبين الذين بإمكانهم تسديد الكرة بشكل جيد. من ناحيتنا علينا فقط أن نحافظ على تركيزنا، وأن نحقق الانتصارات”.

وأضاف: للفريق الفائز جيرالد غرين 19 نقطة، وكل من كريس بول وكينيث فريد 17. في المقابل لم يتمكن السلوفيني الواعد لوكا دونسيتش (19 عامًا) من تفادي خسارة مافريكس برغم تسجيله 21 نقطة.

وأحرز هيوستن فوزه الـ33 مقابل 23 خسارة، وظل في المركز الخامس في المنطقة الغربية، ولكنه شدد الخناق على بورتلاند ترايل بلايزرز الرابع الذي خسر أمام مضيفه أوكلاهوما سيتي ثاندر (111-120).

وسجل كاوهي ليونارد سلة قبل 4،4 ثوان من صافرة النهاية، قادت فريقه تورونتو رابتورز للفوز على ضيفه بروكلين نتس (127-125).

وتفوق ليونارد على أرقامه الشخصية، حيث بالكاد تعدى معدل تسجيله في المباريات الأربع الأخيرة 17 نقطة، إذ نجح في تسجيل نسبة 50% من رمياته ليتصدر قائمة لائحة المسجلين مع 30 نقطة.

وكان ليونارد من بين ستة من زملائه نجحوا في تحقيق الثنائية المزدوجة “دبل دبل” (10 على الأقل في فئتين إحصائيتين من الخمس الأساسية)، وأبرزهم الإسباني سيرج إيباكا الذي سجل 18 نقطة، والكاميروني باسكال سياكام 17. فيما أضاف القادم من ممفيس غريزليز لاعب الارتكاز الإسباني مارك غاسول 16 نقطة في 22 دقيقة.

ورفع رابتورز رصيده إلى 42 فوزًا مقابل 16 خسارة، في المركز الثاني للمنطقة الشرقية، وأبقى على فتيل الصراع مشتعلاً مع المتصدر ميلووكي باكس.

وبرز في صفوف الفريق الخاسر دانجيلو راسل كأبرز مسجل مع 28 نقطة، وأضاف 14 تمريرة حاسمة و7 مرتدات. فيما ساهم زميلاه جو هاريس بتسجيل 24 نقطة وآلن كرابي 22.

وفي شيكاغو، أثبت اليوناني يانيس انتيتوكونمبو أنه جاهز لخوض مباراة كل النجوم في فبراير الحالي، بقيادة فريقه ميلووكي باكس للفوز على شيكاغو بولز (112-99).

وسجل انتيتوكونمبو 29 نقطة، وأضاف 17 مرتدة و8 تمريرات حاسمة، ليساهم في إحكام ميلووكي قبضته على صدارة ترتيب المنطقة الشرقية برصيد 42 فوزًا مقابل 14 خسارة.

وقاد بول جورج فريقه أوكلاهوما سيتي ثاندر للفوز على بورتلاند ترايل بلايزرز (120-111) بتسجيله 47 نقطة، فيما حقق زميله راسل وستبروك “تريبل دبل” (10 على الأقل في ثلاث فئات إحصائية) للمرة العاشرة تواليًا، محطمًا الرقم السابق لتشامبرلاين مع 9 “تريبل دبل” حققه في العام 1968.

وحطم وستبروك رقم الأسطورة الراحل بتمريرته الحاسمة العاشرة لزميله جورج، الذي حولها إلى تسديدة ثلاثية ناجحة قبل أربع دقائق من نهاية مباراة سيطر عليها أوكلاهوما منذ البداية حتّى النهائية، على الرغم من أن بلايزرز قلص الفارق إلى 5 نقاط مع نهاية الربع الثالث.

وفي مباريات المنطقة الشرقية فاز كليفلاند كافالييرز على نيويورك نيكس (107-104)، وانديانا بايسرز على تشارلوت هورنتس (99-90) وديترويت بيستونز على واشنطن ويزاردز (121-112).

وفي المنطقة الغربية فاز مينيسوتا تمبروولفز على لوس أنجليس كليبيرز (130-120)، فيما تغلب دنفر ناغتس ثاني الغربية على ميامي هيت تاسع الشرقية (103-87).

الوسوم
مواد ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق