أخبارالدوري الإنجليزيسبورتس بيزنس

“نايكي”.. أول خسائر مهاجم يونايتد بعد ادعاءات ضده بالاغتصاب

قالت شركة نايكي العملاقة للملابس والأدوات الرياضية اليوم الاثنين إن ميسون جرينوود لاعب مانشستر يونايتد لم يعد بين اللاعبين الذين ترعاهم الشركة بعد اعتقال المهاجم الشاب للاشتباه في اعتدائه واغتصابه امرأة.

وتم القبض على المهاجم الإنجليزي في وقت لاحق للاشتباه في الاعتداء الجنسي والتهديد بقتل امرأة.

وأفُرج عن جرينوود (20 عاما) بكفالة الأسبوع الماضي في انتظار المزيد من التحقيقات لكنه لا يزال موقوفا من قبل ناديه المنافس في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم حتى إشعار اخر.

وقالت نايكي الأسبوع الماضي إنها جمدت علاقتها مع جرينوود، لكنها تخلت عن اللاعب تماما الآن.

وقالت الشركة في بيان “ميسون جرينوود لم يعد رياضيا في نايكي”.ء

وكانت المزاعم، والتي تضمنت العديد من الصور وفيديو ورسالة صوتية، ضد جرينوود تم نشرها على انستجرام قبل حذفها في وقت لاحق.

وقد تم اعتقاله في 30 يناير/كانون الثاني الماضي قبل الإفراج عنه في الثاني من فبراير/شباط الحالي.

اقرأ أيضا:

مواد ذات صلة
زر الذهاب إلى الأعلى