تنس

موراي: الجراحة غيرت حياتي وأتطلع إلى العودة للتنس

قال آندي موراي إن الجراحة ساعدته على إعادة اكتشاف عشقه للتنس، إذ يستعد للعودة خلال بطولة كوينز هذا الأسبوع.

وسيشارك موراي (32 عاما) في منافسات الزوجي مع الإسباني فليسيانو لوبيز، يوم الأربعاء، بعد خمسة أشهر من خضوعه لجراحة في الفخذ.

وأضاف موراي: “كانت هناك أوقات على مدار 18 شهرا الماضية أردت خلالها التوقف. لم أرد اللعب مرة أخرى. لم أكن أستمتع بالتنس على الإطلاق سواء في التدريب أو المباريات”.

وتابع: “لم أكن مهتما بشأن الفوز بالمباريات لأنها لم تكن ممتعة. الآن أنا ألعب التنس وأنزل إلى أرض الملعب وأسدد الضربات. أريد مواصلة اللعب لو استطعت لأنني أستمتع بالأمر”.

وقال موراي، خلال بطولة أستراليا المفتوحة في يناير، إنه ينوي الاعتزال بعد ويمبلدون بسبب الألم الذي منعه حتى من القيام بمهامه اليومية، مثل ارتداء الجوارب.

واعترف اللاعب، الحاصل على ثلاثة ألقاب في البطولات الأربع الكبرى، أن التحسن الذي شعر به منذ ذلك الوقت كان أفضل مما توقعه.

وأضاف المصنف الأول عالميا سابقا: “لم أتوقع أن أكون في هذا الموقف. لم أكن أعلم كيف سأشعر لو خضعت للجراحة. لكنها كانت مذهلة وغيرت حياتي تماما عما كنت”.

وتابع: “أتطلع للعودة إلى أرض الملعب، لكن لا أعلم ما الذي سيحدث ولا أضع لنفسي أي توقعات. فقط نزول أرض الملعب واللعب بدون ألم سيكون كافيا”.

الوسوم
مواد ذات صلة

سارة الشلقاني

كاتبة صحفية بموقع "المونيتور" ، وجريدة "الدستور"، وموقع "195 سبورتس".

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

20 − 7 =

إغلاق