الدوري الإنجليزيعالميةكرة قدم

“مكة” ابنة صلاح نجمة احتفاله بالحذاء الذهبي الثاني

احتفل المصري محمد صلاح لاعب ليفربول، اليوم الأحد، مع زوجته ماجي وابنته مكة، بحصوله على الحذاء الذهبي لأفضل هداف في الدوري الإنجليزي لكرة القدم، وإن تقاسمه هذه المرة مع لاعبَين آخرين.

وبعد الفوز على ولفرهامبتون 2-صفر، اليوم، في المرحلة الثامنة والثلاثين الأخيرة، احتفل صلاح على أرض الملعب بالحذاء الذهبي، بعد تسجيله 22 هدفا، تساويًا مع زميله في ليفربول السنغالي ساديو ماني، ومهاجم أرسنال الجابوني بيار إيمريك أوباميانج.

ورافقت صلاح على أرض الملعب زوجته، وابنته التي حظيت كما العام الماضي بتشجيع جمهور ملعب أنفيلد، عندما جرت بالكرة بمفردها على العشب الأخضر، قبل أن تودعها شباك المرمى على وقع الصيحات والتصفيق، بحسب ما أظهرت أشرطة تم تداولها على مواقع التواصل الاجتماعي.

من جهته، نشر اللاعب صورة، عبر حساباته على مواقع التواصل، وهو يحمل الحذاء الذهبي وطفلته واقفة إلى جانبه، مع تعليق ساخر قال فيه: “نعم، أعرف أن لدينا مثله في المنزل، لكن هذا جديد”.

وكان صلاح (26 عاما) قد أنهى الموسم الماضي، الأول له مع الفريق الإنجليزي بعد انتقاله من روما الإيطالي، منفردا بصدارة ترتيب الهدافين مع 32 هدفا، وهو رقم قياسي لبطولة إنجليزية من 38 مرحلة.

وعلى رغم معاناته هذا الموسم وصيامه عن التهديف لثماني مباريات في مختلف المسابقات، أنهى الدولي المصري البطولة الإنجليزية مع 22 هدفا، من أصل 26 له في مختلف المسابقات مع الفريق.

ورفع المهاجم المصري رصيده في موسمين مع ليفربول إلى 70 هدفا (سجل 40 في مختلف المسابقات الموسم الماضي)، علما بأنه لا يزال قادرا على رفع غلته هذا الموسم، إذ تنتظره المشاركة في نهائي دوري أبطال أوروبا ضد توتنهام الإنجليزي في الأول من يونيو المقبل.

الوسوم

فاطمة عبدالله

صحفية بموقع "195 سبورتس"، متخصصة في أخبار دوريات كرة القدم الأوروبية.
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق