تنس

مفاجأة.. الإصابة تجبر بارتي على الانسحاب من روما

أجبرت إصابة في الذراع آشلي بارتي المصنفة الأولى عالميا على الانسحاب من مباراة دور الثمانية لبطولة إيطاليا المفتوحة للتنس أمام الأمريكية كوكو جوف، مما يثير الشكوك حول مشاركتها في بطولة فرنسا المفتوحة (رولان جاروس).

وكانت بارتي بطلة فرنسا المفتوحة 2019 متقدمة 6-4 و2-1 أمام منافستها الأمريكية الواعدة، قبل أن تطلب العلاج وتلف ذراعها برباط ضاغط.

وبعدها قررت اللاعبة الأسترالية عدم استكمال المباراة التي أقيمت تحت الأمطار في روما، لتصعد جوف إلى قبل النهائي.

وبعد المباراة كشفت بارتي عن أنها كانت تعاني لتسديد ضربة الإرسال “بنسبة مئة في المئة من قوتها المعتادة” بعد أن فاقمت الأجواء من مشكلة عضلية خلال المباراة.

وقالت للصحفيين “أكره كثيرا عدم استكمال مباراة حتى نهايتها. لكني عانيت من آلام مبرحة ولذلك كان من المهم القيام بالشيء الصحيح، خاصة أنني استعد لبطولة كبرى في غضون أسبوعين”.

وقالت بارتي إنها تعاني من مشكلة قديمة في الذراع يعكف فريقها المعاون على مساعدتها للتخلص منها منذ فترة طويلة.

وأضافت “تظهر بين الحين والآخر. أعتقد أن الظروف اليوم لم تساعدني لكننا نثق في قدرتنا على التعامل مع هذه المشكلة. اتخذنا القرار الصحيح اليوم”.

وغابت بارتي عن موسم البطولات على الملاعب الرملية في 2020 بسبب فيروس كورونا، لكنها عادت أكثر قوة هذا الموسم وفازت باللقب في شتوتجارت، قبل أن تحل وصيفة للبطلة أرينا سبالينكا في مدريد الأسبوع الماضي.

وستسابق اللاعبة البالغ عمرها 24 عاما الآن الزمن للتعافي سريعا قبل فرنسا المفتوحة التي تنطلق في 30 مايو في باريس.

من جهتها تأهلت جوف لأول مرة في مسيرتها إلى الدور قبل النهائي لبطولة مقامة على الملاعب الرملية تابعة لاتحاد اللاعبات المحترفات، وهي في سن 17 عاما. وستواجه الفائزة من مواجهة دور الثمانية بين البولندية الصاعدة إيجا شيانتيك بطلة فرنسا المفتوحة وإيلينا سفيتولينا.

مواد ذات صلة
زر الذهاب إلى الأعلى