سباق سيارات

مرسيدس ينتظر انتفاضة بوتاس بعد إحباط موناكو

ينتظر فريق مرسيدس من فالتيري بوتاس أن يتعافى سريعا، ويعوض ابتعاده عن زميله لويس هاميلتون في بطولة العالم للسائقين في فورمولا1، رغم أنه لم يرتكب أي خطأ في موناكو، يوم الأحد.

وبات الفنلندي بوتاس على بعد 17 نقطة من هاميلتون، بطل العالم خمس مرات، بعدما اكتفى بالمركز الثالث في موناكو بسبب حادث مبكر مع ماكس فرستابن سائق رد بول.

وتعرض فرستابن لعقوبة التأخير خمس ثوان بسبب الانطلاق غير الآمن، ما دفعه إلى التراجع من المركز الثاني ليصبح رابعا في موناكو.

وفاز هاميلتون بالسباق، محققا انتصاره الرابع هذا الموسم، بينما ارتقى سيباستيان فيتل سائق فيراري إلى المركز الثاني بعد معاقبة فرستابن.

وقال توتو فولف، رئيس مرسيدس، مساء يوم الأحد: “فالتيري فقد المركز الثاني وثلاث نقاط، ومرسيدس (فقد) الجمع بين أول مركزين. من وجهة نظر فالتيري هو يشعر بالغضب. كان يتحلى بالسرعة خلال التجارب وكان بوسعه أن ينطلق من الصدارة فيما يتعلق بالسرعة، واليوم كان المركز الثاني أقل شيء وتم انتزاع هذا المركز منه”.

وأضاف المسؤول النمساوي: “فالتيري نسخة 2019 سيخرج من ذلك بشكل أقوى”.

واستمر بوتاس في الصعود إلى منصة التتويج في كل سباقات الموسم الجاري، مع نجاح مرسيدس في الجمع بين أول مركزين في أول خمسة سباقات، وقبل موناكو.

ويبدو بوتاس سائقا مختلفا عما كان عليه الحال في 2018، إذ حقق انتصارين واحتل المركز الثاني ثلاث مرات، إضافة إلى المركز الثالث أمس الأحد، في صعوده الأول على منصة التتويج في موناكو.

وقال فولف: “أعتقد أنه يتحلى بصمود قوي وإصرار واضح في السباقات الأخيرة”.

الوسوم
مواد ذات صلة

سارة الشلقاني

كاتبة صحفية بموقع "المونيتور" ، وجريدة "الدستور"، وموقع "195 سبورتس".

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

19 − 17 =

إغلاق