الدوري الإيطاليتحليلات 195Sportsعالميةكرة قدم
أخر الأخبار

تم بيعه بـ 10 يورو.. محطات “باليرمو” بعد نجاته من الهبوط

أفلت باليرمو، الذي تغيرت الجهات المالكة له ثلاث مرات هذا الموسم، من الهبوط لدوري الدرجة الثالثة لكرة القدم في ايطاليا بعد قبول طعن لتخفيف عقوبة موقعة عليه بسبب مخالفات إدارية.

واحتل باليرمو، المعروف بكثرة تغيير المدربين، المركز الثالث في دوري الدرجة الثانية هذا الموسم ما رشحه لخوض مواجهات فاصلة للصعود لدوري الأضواء.

لكن لجنة تابعة للاتحاد الإيطالي قضت بتراجع الفريق للمركز الأخير بين 19 فريقا ما يعني هبوطه للدرجة الثالثة.

وقال الاتحاد الايطالي في بيان إن لجنة الاستئناف غيرت العقوبة إلى خصم 20 نقطة من رصيد الفريق لينهي باليرمو الموسم في المركز 11 برصيد 43 نقطة بعيدا عن منطقة الهبوط.

وباع المالك ماوريتسيو زامبريني، النادي المنتمي لجزيرة صقلية، إلى مجموعة سبورت كابيتال ومقرها بريطانيا بسعر رمزي قدره 10 يورو في ديسمبر/كانون الأول الماضي.

وبعدها بثلاثة أشهر انتقلت الملكية إلى دانييلا دي أنجيلي ورينو فوسكي من شركاء زامبريني. وتم الاستحواذ على النادي للمرة الثالثة في وقت سابق هذا الشهر وهذه المرة من جانب مجموعة اركوس ومقرها ايطاليا.

وظل زامبريني مسؤولا عن نادي باليرمو لمدة 16 عاما واشتهر بتعيين وإقالة أكثر من 40 مدربا خلال تلك الفترة.

وكان باليرمو يلعب في الدرجة الثانية عندما استحوذ زامبريني على النادي في 2002 وعاد الفريق صاحب القميص الوردي لدوري الأضواء في موسم 2003-2004 بعد أكثر من 30 عاما من الانتظار.

وفي السنوات الأولى لزامبريني أنهى باليرمو الدوري في النصف الأول من جدول الترتيب في الدرجة الأولى وشارك في كأس الاتحاد الأوروبي عدة مرات وكان أربعة من لاعبيه ضمن تشكيلة ايطاليا الفائزة بكأس العالم 2006.

وضم باليرمو بين صفوفه لاعبين مثل إدينسون كافاني مهاجم أوروجواي والثنائي الأرجنتيني باولو ديبالا وخافيير باستوري في بداية مسيرتهم الكروية.

وهبط باليرمو إلى الدرجة الثانية في 2013 لكنه عاد للأضواء في الموسم التالي وهبط مجددا في موسم 2016-2017.

اقرأ أيضا:

الوسوم
مواد ذات صلة

فاطمة عبدالله

صحفية بموقع "195 سبورتس"، متخصصة في أخبار دوريات كرة القدم الأوروبية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

12 − 6 =

إغلاق