الدوري الإنجليزيعالميةكأس أمم أفريقيا 2019كرة قدممنتخبات

ماني يضع حدا لمشوار أوغندا ويؤهل السنغال لدور الثمانية

سجل ساديو ماني مهاجم السنغال هدفه الثالث في كأس الأمم الأفريقية لكرة القدم لكنه أضاع أيضا ركلة جزاء للمباراة الثانية على التوالي ليفوز فريقه 1-صفر على أوغندا ويتأهل إلى دور الثمانية اليوم الجمعة.

وافتتح ماني التسجيل في الدقيقة 15 من المباراة القوية بدنيا بعدما استفادت السنغال من خطأ في خط وسط أوغندا، التي تأهلت لأدوار خروج المهزوم لأول مرة في 41 عاما.

لكن مهاجم ليفربول أهدر فرصة إراحة السنغال عندما تصدى الحارس دينيس أونيانجو لتسديدته من علامة الجزاء في الدقيقة 61 من زمن المباراة التي شهدت 45 مخالفة.

وأعطى المنتخب الأوغندي، الذي دخل لاعبوه في نزاع مع الاتحاد المحلي بشأن الأجور قبل المباراة، اختبارا صعبا للسنغال أمام مدرجات شبه خالية باستاد القاهرة الدولي.

وتلتقي السنغال في دور الثمانية مع بنين التي فازت على المغرب بركلات الترجيح بعد تعادلهما 1-1 في وقت لاحق اليوم الجمعة.

ونفذ ماني الآن ثلاث ركلات جزاء في البطولة، إذ سجل واحدة وأضاع أخرى خلال الفوز 3-صفر على كينيا وهي مباراة أحرز خلالها هدفا أيضا من اللعب المفتوح، قبل أن يهدر ركلة جزاء مرة أخرى في مباراة الجمعة.

صور مباراة السنغال ضد أوغندا

وقال أليو سيسي مدرب السنغال إن ماني ما زال هو المسدد الأول لركلات الجزاء في المنتخب.

وأبلغ سيسي الصحفيين “كقائد للمنتخب فنحن نثق فيه وسيظل المسدد الأول لركلات الجزاء. سأتحدث معه عن الأمر”.

وأضاف “كنا محظوظين بالهدف المبكر… كانت مباراة قوية من الناحية البدنية لكنها مباراة أفريقية وهكذا تسير الأمور فيها”.

وتسبب خروج أونيانجو المعتاد من مرماه في توتر أعصاب المنتخب الأوغندي طيلة المباراة.

وخرج لأول مرة من منطقة الجزاء في الدقيقة الرابعة وأسقط إسماعيلا سار بعد اندفاع قوي ليحصل على بطاقة صفراء، مما أدى إلى مشاحنات بين اللاعبين بعد اعتراض السنغال.

وكانت المباراة متكافئة حتى فقد جودفري والوسيمبي الكرة في وسط ملعب أوغندا ومررت السنغال الكرة سريعا إلى ماني الذي أفلت من رقيبه وسدد بقدمه اليسرى في مرمى أونيانجو الذي خرج لملاقاته.

ولم تتأثر أوغندا وأتيحت لها أول فرصة حقيقية بعد 22 دقيقة بتسديدة من إيمانويل أوكوي أبلى ألفريد جوميس حارس السنغال بلاء حسنا في التصدي لها.

وبعد قليل، اندفع أونيانجو مرة أخرى خارج منطقة الجزاء ونجح سار في تجاوزه لكن الحارس أنقذ نفسه في اللحظة الأخيرة.

وأتيحت فرصة خطيرة لمدافع السنغال كاليدو كوليبالي بضربة رأس من ركلة ركنية لكن الكرة لم تلمس رأسه جيدا لتضيع الفرصة.

وبعد بداية مليئة بالتدخلات القوية للشوط الثاني، خرج أونيانجو مجددا في مرماه وهذه المرة أسقط ماني. لكن ركلة جزاء ماني أنقذها الحارس الذي كان، في هذه اللحظة، محظوظا بالبقاء في الملعب.

وكادت السنغال أن تدفع الثمن عندما سدد آلان كاتريجا ركلة حرة من فوق الحائط الدفاعي السنغالي لكن جوميس تصدى مرة أخرى للكرة بشكل جيد لتتبدد أحلام أوغندا.

وقال سيباستيان ديسابر مدرب أوغندا “اهتزت شباكنا مبكرا بسبب خطأ فردي ندمنا عليه. هاجمنا بشكل جيد لكن غابت عنا الفاعلية وأنا فخور باللاعبين”.

إدريسا جانا أفضل لاعب بمباراة السنغال وأوغندا

وحصل إدريسا جانا جاي لاعب منتخب السنغال على جائزة أفضل لاعب في مباراة منتخب بلاده اليوم الجمعة أمام أوغندا، والتي انتهت بفوز (أسود التيرانجا) /1 صفر ، في دور الستة عشر لبطولة كأس أمم أفريقيا لكرة القدم المقامة حاليًا في مصر.

وقال جانا في المؤتمر الصحفي عقب اللقاء: “أمر يسعدني للغاية الفوز بالجائزة وكان لدينا اصرار على الفوز وقدمنا مباراة كبيرة امام أوغندا.”

وتابع: “ساديو ماني لديه مسؤوليات كبيرة، ونحن نثق به رغم اهدار ركلتي جزاء في البطولة حتى الآن.”

وأضاف جانا قائلا: “من المبكر الحديث عن التتويج باللقب، ولازال المشوار طويلا وها نحن في دور الثمانية الآن.”

ويلتقي منتخب السنغال مع بنين في ربع النهائي 10 تموز/ يوليو الجاري.

الوسوم
مواد ذات صلة

أيمن فؤاد

صحافي بموقع "195 سبورتس" متخصص في تغطية أخبار الدوريات العربية (عدا الخليج) ودول المغرب العربي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ثلاثة × اثنان =

إغلاق