اتحادات الكرةالدوري الإنجليزيعالميةكرة قدم

ماني يتأهب لحصد جائزة الأفضل في أفريقيا على حساب صلاح ومحرز

زاد نجم ليفربول محمد صلاح من احتمالية خسارته لقب أفضل لاعب في أفريقيا، الذي يحمله في آخر عامين 2017 و2018، بعدما أشارت أنباء مؤكدة إلى عدم خضوره حفل الاتحاد الأفريقي لكرة القدم الذي تستضيفه الغردقة المصرية غداً الثلاثاء.

وكل المؤشرات تسير باتجاه فوز النجم السنغالي ساديو ماني باللقب للمرة الأولى في تاريخه، بعدما حل ثانياً خلف صلاح مرتين، خاصة مع عدم حضور صلاح الحفل، واعتذار المرشح الثالث، لاعب مانشستر سيتي، الجزائري رياض محرز عن عدم الحضور إلى الحفل.

ويعد حضور اللاعب إلى حفل (كاف) من شروط تتويجه باللقب، واعتاد النجوم في السنوات الأخيرة، سواء في المسابقات العالمية التي ينظمها الاتحاد الدولي لكرة القدم، أو مجلة فرانس فوتبول، على عدم الحضور إلى هذه الحفلات لدى علمهم بأنهم لن يتوجوا باللقب، وتكرر الأمر نفسه في أكثر من مناسبة في جوائز الاتحاد الأفريقي لكرة القدم.

وفاز صلاح بلقب أفضل لاعب في القارة السمراء في آخر عامين بعدما سجل أرقاماً قياسية مع ليفربول الإنجليزي، رغم المنافسة القوية من زميله في “الريدز” ساديو ماني، والجابولي بيير إيريك أوباميانج الذي انتقل من بروسيا دورتموند إلى أرسنال.

وعملياً يتساوى ساديو ماني مع محمد صلاح من خلال الإنجازات المشتركة مع ليفربول بالفوز بلقب دوري أبطال أوروبا، والحصول على لقب هداف الدوري الإنجليزي بالاشتراك مع الجابوني بيير أوباميانج، بينما تأهل اللاعب السنغالي مع منتخب بلاده إلى نهائي كأس أفريقيا، وودع المنتخب المصري المنافسات من دور 16.

في المقابل تدعم الجزائري رياض محرز الإنجازات الرائعة التي حققها في 2019، بالفوز مع مانشستر سيتي بلقب الدوري الإنجليزي، في موسمه الأول مع “السيتيزن”، قبل أن يحقق الإنجاز الأهم بالفوز بلقب كأس أفريقيا 2019 مع “محاربي الصحراء”.

ابدأ نقاشا على "فيسبوك"
الوسوم
مواد ذات صلة

أيمن فؤاد

صحافي بموقع "195 سبورتس" متخصص في تغطية أخبار دوريات دول المغرب العربي.
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق