الدوري الإنجليزيعالميةكرة قدم

مانشستر يونايتد يقسو على واتفورد بثلاثية في الدوري الإنجليزي

أنعش مانشستر يونايتد آماله في المشاركة بالبطولات القارية، في الموسم المقبل، بعدما تقدم للمركز الخامس في ترتيب الدوري الإنجليزي، عقب فوزه الثمين والمستحق 3-صفر على ضيفه واتفورد، اليوم الأحد، في الجولة 27 للمسابقة، والتي شهدت أيضا فوز ولفرهامبتون على ضيفه نورويتش سيتي بالنتيجة ذاتها.

وارتفع رصيد مانشستر يونايتد الذي حقق فوزه الثاني على التوالي إلى 41 نقطة، في المركز الخامس، فيما تجمد رصيد واتفورد، الذي لم يحقق أي فوز في المسابقة منذ شهر ونصف الشهر تقريبا، عند 24 نقطة في المركز التاسع عشر (قبل الأخير).

افتتح برونو فيرنانديز التسجيل ليونايتد في الدقيقة 42 من ركلة جزاء، فيما أضاف أنطوني مارسيال وماسون جرينوود الهدفين الثاني والثالث في الدقيقتين 58 و75.

وبهذا الفوز؛ ضيّق مانشستر يونايتد الخناق على تشيلسي (الرابع) وبات على بعد 3 نقاط فقط منه، متقدما بنقطة عن توتنهام (السادس)، وشيفيلد (السابع) بعد أن سقط الأول 1-2 أمام البلوز، أمس السبت، فيما تعادل الثاني على أرضه مع برايتون 1-1.

ودخل رجال المدرب النرويجي سولشاير اللقاء بعد تعادل (1-1) خارج الديار أمام كلوب بروج البلجيكي، ضمن ذهاب الدور الـ32 من الدوري الأوروبي “يوروبا ليج”.

وأتت أولى الفرص الخطيرة للشياطين الحمر عندما رفع الويلزي دانيال جيمس كرة داخل المنطقة تصدى لها الحارس بن فوستر، لتتهيأ أمام الظهير آرون وان بيساكا، حيث كانت الزاوية اليسرى خالية إلا أن كرته مرت بجانب القائم (17).

وسجل فرنانديش هدف الافتتاح بعدما تحصل بنفسه على ركلة الجزاء، إثر عرقلة من فوستر، انبرى لها مسجلا هدفه الأول مع يونايتد (42).

وظن تروي ديني أنه سجل هدف التعادل لواتفورد، عندما ارتدت الكرة التي حولها كريج داوسون باتجاه القائم أمام ديني، الذي تابعها في الشباك، إلا أن تقنية المساعدة بالفيديو “في آي آر” أظهرت أن داوسون تابع الكرة بيده (52).

وبدا تفوق يونايتد واضحا في الشوط الثاني، وأسفر ذلك عن هدف ثان حمل توقيع مارسيال، بعد أن تصدى فوستر لمحاولة الفرنسي الأولى على الجهة اليسرى داخل المنطقة، إلا أن الأخير تابع الكرة ساقطة بطريقة رائعة “لوب” مسجلا هدفه العاشر في الدوري هذا الموسم (58).

وسجل الشاب مايسون جرينوود (18 عاما) الهدف الثالث ليونايتد، بعد أن وصلته الكرة داخل المنطقة من فرنانديش، سددها بطريقة رائعة بيسراه في أعلى الزاوية اليمنى، عجز فوستر عن التصدي لها (75)، رافعا رصيده إلى 11 هدفا في جميع المسابقات هذا الموسم.

وكاد البديل النيجيري أوديون إيجالو أن يسجل هدفه الأول مع يونايتد، بعد أن وصل إلى أولد ترافورد، على سبيل الإعارة من شنغهاي شينوا الصيني، في سوق الانتقالات الشتوية، إلا أن الدفاع تصدى لمحاولته.

واستعاد ولفرهامبتون نغمة الانتصارات التي غابت عنه في البطولة خلال المراحل الثلاث الأخيرة، عقب فوزه 3 / صفر على ضيفه نورويتش سيتي.

وأحرز دييجو جوتا الهدفين الأول والثاني لوولفرهامبتون في الدقيقتين 19 و30، وتكفل راؤول خيمينيز بتسجيل الهدف الثالث في الدقيقة 50.

وارتفع رصيد ولفرهامبتون إلى 39 نقطة في المركز الثامن، في حين توقف رصيد نورويتش عند 18 نقطة، ليبقى متواجدا في قاع الترتيب.

وقاد البرتغالي ديوجو جوتا فريقه ولفرهامبتون إلى الفوز على نوريتش المتذيل بثلاثية نظيفة سجل منها ثنائية، حيث بات في رصيد “الذئاب” 39 نقطة في المركز الثامن.

وكان جوتا سجل “هاتريك” الخميس خلال فوز فريقه برباعية نظيفة على إسبانيول الأسباني في ذهاب الدور الـ32 من الدوري الأوروبي “يوروبا ليج”.

سجل “الذئاب” الهدف الأول بعد لعبة جماعية وصلت خلالها الكرة إلى الأيرلندي مات دوهرتي داخل المنطقة، مررها إلى جوتا الذي التف بذكاء حول نفسه، وسدد بيسراه في منتصف المرمى (19).

وأضاف جوتا الثاني بعد عرضية من المغربي رومان سايس من داخل المنطقة، تابعها البرتغالي من مسافة قريبة مفلتا من التسلل (30).

وبدأ رجال المدرب البرتغالي نونو اسبيريتو سانتو الشوط الثاني من حيث أنهوا الأول، وكاد جوتا أن يحقق الهاتريك للمرة الثانية في غضون ثلاثة أيام، إلا أن القائم كان في المرصاد لكرته لترتد أمام المكسيكي راؤول خيمينيز الذي تابع الكرة بسهولة في المرمى (50).

وهو الهدف الثاني عشر للدولي المكسيكي في الـ “برميرليج” هذا الموسم.

ويلعب لاحقا أرسنال مع ضيفه إيفرتون.

الوسوم
مواد ذات صلة

فاطمة عبدالله

صحفية بموقع "195 سبورتس"، متخصصة في أخبار دوريات كرة القدم الأوروبية.
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق