الدوري الإنجليزيعالميةكرة قدم

ليفربول يستعيد الصدارة بهدفين في كارديف سيتي

استعاد ليفربول الصدارة بفوزه الثمين على مضيفه كارديف سيتي 2-صفر، اليوم الأحد، على ملعب “كارديف سيتي” وأمام 33082 متفرجا، في المرحلة الخامسة والثلاثين من الدوري الإنجليزي لكرة القدم.

سجل هدف ليفربول الأول الهولندي جورجينيو فاينالدوم (57)، والثاني جيمس ميلنر (81 من ركلة جزاء).

وعانى ليفربول، الساعي للقبه الأول منذ 29 عاما وتحديدا 1990، الأمرين لتحقيق الفوز، وانتظر الشوط الثاني لفك التكتل الدفاعي لأصحاب الأرض فسجل هدفين كانا كافيين لكسب النقاط الثلاث واستعادة المركز الأول برصيد 88 نقطة، بفارق نقطتين أمام مانشستر سيتي بطل الموسم الماضي، والذي بات مطالبا بالفوز على جاره ومضيفه مانشستر يونايتد، يوم الأربعاء في مباراة مؤجلة من المرحلة الحادية والثلاثين لانتزاع الصدارة، وتعزيز حظوظه في الحفاظ على اللقب.

في المقابل، بقي كارديف سيتي في المركز الثامن عشر الأخير المؤدي للدرجة الأولى، واللحاق بهادرسفيلد وفولهام أول الهابطين، بعدما تجمد رصيده عند 31 نقطة بفارق ثلاث نقاط خلف برايتون الذي يحل ضيفا على توتنهام، الثلاثاء، في مباراة مؤجلة من المرحلة الثالثة والثلاثين.

وضغط ليفربول بقوة منذ البداية بحثا عن هدف مبكر يريح أعصاب لاعبيه، لكنه اصطدم بدفاع منظم لأصحاب الأرض أبعد الخطر عن حارسه الدولي الفلبيني نيل إثيريدج.

وكانت أول وأخطر فرصة عندما مرر السنغالي ساديو مانيه كرة على طبق من ذهب للبرازيلي روبرتو فيرمينو داخل المنطقة، فكسر التسلل وانفرد بالحارس لكنه سددها فوق العارضة (22).

وأهدر محمد صلاح فرصة إثر تلقيه كرة من القائد جوردان هندرسون، فتوغل داخل المنطقة ولعبها بخارج قدمه اليسرى أبعدها الحارس بيمناه إلى ركنية (34).

وواصل ليفربول سيطرته في الشوط الثاني، مع اعتماد أصحاب الأرض على الهجمات المرتدة، وسدد مانيه كرة قوية من داخل المنطقة فوق العارضة (51)، وأخرى لترينت-ألكسندر أرنولد قوية بيمناه من خارج المنطقة مرت بجوار القائم الأيسر (55).

ونجح فاينالدوم في افتتاح التسجيل بتسديدة قوية بيمناه من داخل المنطقة، إثر ركلة ركنية انبرى لها أرنولد (57). وأهدر هندرسون فرصة ذهبية للتعزيز، عندما تلقى كرة على طبق من ذهب من مانيه داخل المنطقة فسددها في المدرجات (61).

وحصل صلاح على ركلة جزاء إثر عرقلته داخل المنطقة من المدافع شون موريسون، فانبرى لها جيمس ميلنر، بديل البرازيلي فابينيو المصاب، بيمناه على يسار الحارس إثيريدج (81).

وأنقذ لإثيريدج مرماه من فرصة هدف ثالث بإبعاده كرة تابعها صلاح بركبته من مسافة قريبة، وأبعدها لركنية (86).

الوسوم
مواد ذات صلة

فاطمة عبدالله

صحفية بموقع "195 سبورتس"، متخصصة في أخبار دوريات كرة القدم الأوروبية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

11 − 5 =

إغلاق