الدوري الإنجليزيعالميةكرة قدم

ليفربول يتطلع لمواصلة انتصاراته المحلية وسيتي يطارده مؤقتا

مثلما فعل الفريق أربع مرات في الموسم الماضي، يتطلع ليفربول بقيادة المدرب الألماني يورجن كلوب إلى استعادة اتزانه سريعا، بعد الهزيمة أمام نابولي في دوري أبطال أوروبا، واستئناف مسلسل انتصاراته المتتالية في الدوري الإنجليزي.

وحقق ليفربول الفوز في جميع المباريات الخمسة التي خاضها في الدوري حتى الآن، ليتصدر جدول المسابقة برصيد 15 نقطة، وبفارق خمس نقاط عن أقرب منافسيه، لتكون أكثر بداية مثالية للفريق الذي يسعى لإحراز اللقب الأول له منذ 1990 .

وأنهى ليفربول الموسم الماضي في المركز الثاني، بفارق نقطة واحدة عن مانشستر سيتي الذي توج باللقب.

ولكن ليفربول سيستأنف مسيرته في الدوري يوم الأحد المقبل بمواجهة صعبة للغاية، على ملعب تشيلسي، في ختام مباريات المرحلة السادسة من المسابقة، وذلك بعد الهزيمة الأولى لليفربول في الموسم الحالي صفر-2 أمام نابولي أمس الأول الثلاثاء في الجولة الأولى من مباريات دور المجموعات بدوري الأبطال الأوروبي.

ويأمل ليفربول، بقيادة مدربه يورجن كلوب، في إظهار نفس اللياقة الذهنية والمرونة التي قدمها في الموسم الماضي، بعد كل من الهزائم الأربع التي نالها في مبارياته بدوري الأبطال الأوروبي خارج ملعبه، حيث فاز في ثلاث من المباريات الأربع التي خاضها بالدوري الإنجليزي بعد هذه الهزائم، وكان التعادل هو النتيجة التي حققها في المرة الأخرى.

وكانت عودة ليفربول لمسلسل الانتصارات بعد كل هزيمة في الموسم الماضي هي مفتاح فوز الفريق بالمركز الثاني برصيد 97 نقطة.

وقد يستعيد ليفربول إلى صفوفه في هذه المباراة اللاعب الغيني نابي كيتا بعد تعافيه من الإصابة، ولكن حارس مرماه البرازيلي أليسون بيكر، ومهاجمه البلجيكي ديفوك أوريجي، سيواصلان الغياب بسبب عدم التعافي حتى الآن.

مانشستر يتعافى

وفي المقابل، تعاقى مانشستر سيتي من الهزيمة المفاجئة التي تعرض لها في مطلع هذا الأسبوع أمام نورويتش سيتي، وانتزع فوزا كبيرا 3-صفر على مضيفه شاختار دونيتسك الأوكراني، مساء أمس الأربعاء، في بداية مشواره بدوري الأبطال.

ويستأنف الفريق رحلة الدفاع عن لقبه في الدوري الإنجليزي بعد غد السبت أمام ضيفه نورويتش سيتي، حيث يتطلع لتحقيق الفوز وتقليص الفارق مؤقتا مع ليفربول.

ولكن الإسباني جوارديولا مدرب مانشستر سيتي يحتاج إلى التفكير بشأن خط دفاعه، حيث يغيب عنه كل من إيمريك لابورت وجون ستونز ليصبح الفريق بحاجة إلى اختيار البديل المناسب في مركز قلب الدفاع.

وكان جوارديولا دفع بلاعب الوسط فيرناندينيو في هذا المركز خلال المباراة أمام شاختار، ولا يشك في قدرة اللاعب على تكرار نفس الشيء أمام واتفورد.

وقال جوارديولا: “لهذا، فإنه مهم للغاية بالنسبة لنا.. ليس لدينا خيارات عديدة. أعتقد أنه الخيار الوحيد لدي. اللاعبون الآخرون يمكنهم المشاركة في هذا المركز، ولكن فيرناندينيو لاعب ماهر وذكي للغاية وشخص رائع”.

الوسوم
مواد ذات صلة

فاطمة عبدالله

صحفية بموقع "195 سبورتس"، متخصصة في أخبار دوريات كرة القدم الأوروبية.
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق