الدوري الإيطاليعالميةكرة قدم

لوكاس بيليا وفرانك كيسيا يتشاجران على مقاعد بدلاء ميلانو

بدا ميلانو في حالة إحباط بعد خسارته 3-2 أمام انترناسيونالي، في قمة دوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم، وغضب المدرب جينارو جاتوسو عندما تشاجر الثنائي لوكاس بيليا وفرانك كيسي على مقاعد البدلاء، والمباراة لا تزال جارية.

يجب على لوكاس بيليا وزميله فرانك كيسي مواجهة حالة الغضب التي انتابت المدرب جينارو جاتوسو، هذا الأسبوع، عقب اشتباكهما على جانب الملعب، ما اضطر زملاء لهما للتدخل من أجل الفصل بينهما.

ورد كيسي بغضب عندما تم استبداله في الدقيقة 69 ليؤنبه بيليا وهو بديل لم يشارك في المباراة. وأثار هذا غضب اللاعب القادم من ساحل العاج أكثر، ما تسبب في مواجهة بين الاثنين ليمسك اثنان من لاعبي ميلانو بكيسي ويبعدانه.

وظهر الاثنان معا لاحقا واعتذرا. وقال كيسي “كانت فورة حماس بسبب المباراة. كنت غاضبا عندما استبدلني المدرب”.

وقال بيليا “أخطأنا في حق أنفسنا. هذا ما لا يجب أن تقوم به أمام الجميع”.

لكن جاتوسو تحدث بصراحة. وقال المدرب الذي يشتهر بحماسه “سيشاهدان رد فعلي في الأيام القليلة المقبلة”.

الوسوم
مواد ذات صلة

فاطمة عبدالله

صحفية بموقع "195 سبورتس"، متخصصة في أخبار دوريات كرة القدم الأوروبية.
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق