تنس

كيريوس يظهر الجانب المرح بعد الخروج من الزوجي المختلط

انتهى مشوار اللاعب الأسترالي نيك كيريوس في بطولة ويمبلدون للتنس، مرة أخرى، لكن عمله في نادي عموم إنجلترا ما زال قائما.

وقال كيريوس إنه سيبقى في الأنحاء لعدة أيام أخرى، إذ ما زال بعض أصدقائه ينافسون في البطولة.

وخسر كيريوس أمام رفاييل نادال في الدور الثالث لمنافسات الفردي في مواجهة شهدت إثارة معتادة للجدل.

واشتكى من إهدار منافسه الأسباني للوقت، بالإضافة إلى إهانته الحكم وعدم الاعتذار عن محاولة تسديد كرة في جسد نادال.

وبعدما ودع منافسات الزوجي المختلط، أمس الجمعة، بعد خسارته مع شريكته ديزاري كرافتشيك في الدور الأول، أمام ماركوس دانييل وجينيفر برادي، أظهر كيريوس الجانب المرح في شخصيته.

وقال كيريوس: “استمتعت كثيرا. أردت المشاركة في الزوجي المختلط

هذا العام. كنت أعلم أنني لو وقعت في قرعة صعبة في منافسات الفردي، كما حدث، ستكون لدي فرصة البقاء في الأنحاء وخوض مباراة أخرى. استمتعت حقا”.

ورغم الانتقادات المعتادة، والتركيز على سلوكه على أرض الملعب، سمح كيريوس بإظهار الجانب الذي يجعله يستمر بعد التخلص من عبء اللعب في منافسات الفردي.

وأضاف: “لم أرد أن أكون غريبا عندما طلبت منها اللعب معي (في الزوجي المختلط). أردت حقا خوض منافسات الزوجي المختلط. والاستمتاع بالأمر. أحب منافسات الزوجي للغاية. أردت اللعب ومن المؤلم ألا أفوز. أردت الفوز حقا”.

وبغض النظر عن الفوز أو الخسارة استمتعت كرافتشيك بالتجربة. وقالت اللاعبة الأمريكية: “لم يكن غريبا وشعرت بالمفاجأة. كان سؤالا طبيعيا (هل تريدين اللعب معي في منافسات الزوجي المختلط في ويمبلدون؟) وأجبت لم لا؟ أعتقد أنه سيكون أمرا ممتعا. بالتأكيد هو اسم كبير. الجميع يريدون مشاهدته”.

وتابعت مبتسمة وسط ضحكات شريكها: “الأمر كان ممتعا. لم يكن عليّ فعل الكثير في الإرسال. استمتعت كثيرا. وأشكره على اللعب معي”.

الوسوم
مواد ذات صلة

سارة الشلقاني

كاتبة صحفية بموقع "المونيتور" ، وجريدة "الدستور"، وموقع "195 سبورتس".

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اثنا عشر + خمسة =

إغلاق