دوري أبطال أوروباعالميةكرة قدم

كلوب: خسارة إنتر على أرضه من ليفربول لا تعني أننا في موقف جيد

شدد يورجن كلوب مدرب ليفربول على أن مهمة فريقه أمام إنتر ميلان في دوري أوروبا لم تنته بعد، وأن الفوز 2-0 في الذهاب في إيطاليا نتيجة “خطيرة” قبل المواجهة الثانية.

ولم يقدم ليفربول أداء جيدا في سان سيرو لكنه انتصر بهدفي روبرتو فيرمينو ومحمد صلاح، غير أنه يجب ألا يشعر براحة قبل مواجهة الإياب الشهر المقبل.

وأضاف كلوب “ما زالت نتيجة خطيرة. انتهى النصف الأول فقط. لا نشعر أننا أنهينا نصف المهمة وفي موقف جيد. يجب علينا الاستعداد لإنتر مرة أخرى فهو فريق جيد”.

وتابع “إنتر قوي من الناحية البدنية ولعب بذكاء وضغط علينا من البداية، لكننا قمنا بعمل جيد. لم أتفاجأ بمدى قوة إنتر. كنا ندرك ذلك. يجب علينا الاستعداد للنصف الثاني”.

وساهم الهدف الأول الذي سجله فيرمينو بضربة رأس في فك شفرة دفاع إنتر الذي أتيحت له عدة فرص خاصة في الشوط الأول.

وتلقى إنتر أول هزيمة على أرضه في سبع مباريات أمام فريق إنجليزي منذ الخسارة أمام ليفربول أيضا بنتيجة 1-0 في مارس 2008.

سيميوني إنزاجي
سيميوني إنزاجي

وشعر سيميوني إنزاجي مدرب إنتر أن المباراة كان يمكن أن تسير في اتجاه مختلف.

وأضاف “لا نملك فرصة الآن لكننا سنذهب إلى أنفيلد ونحاول تقديم أفضل أداء ممكن وسنرى ماذا سيحدث. كنا نعلم أن ليفربول سيضغط علينا لكننا أيضا قمنا بعمل جيد وأعتقد أننا كنا نستحق نتيجة مختلفة”.

مواد ذات صلة
زر الذهاب إلى الأعلى