تحليلات وحوارات

قصة نادي الشباب وأول إنجاز خليجي كروي للإمارات

في عام 1992، دخل نادي الشباب العربي منافسات النسخة التاسعة من كأس أندية مجلس التعاون العربي للأندية أبطال الدوري التي استضافتها سلطنة عمان، بصفته بطل للدوري الإماراتي.

وبمشاركته، كان نادي الشباب واحد من الفرق المرشحة للظهور بشكل لائق في البطولة التي لم يتوج بها أي ناد إماراتي من قبل.

حسن علي كابتن نادي الشباب الإماراتي وهو يرفع كأس البطولة
حسن علي كابتن نادي الشباب الإماراتي وهو يرفع كأس البطولة

دخل الشباب المنافسة بمشاركة عدد من عمالقة أندية الخليج العربي، وهي الهلال السعودي، الريان القطري، ظفار العماني، الرفاع الغربي، الجهراء الكويتي.

ورغم ذلك قدم الشباب مستوى أبهر الجميع، ووصل إلى المباراة النهائية التي وجد على طرفها الآخر فريق ظفار العماني، الذي يمثل أصحاب الأرض ويتوج موسمه باللقب الغالي، الذي كان الأول في تاريخ الكرة الإماراتية في هذه البطولة.

مواد ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى