أخباراتحادات الكرةسوق الانتقالاتكرة قدم

فيفا يضع سقفا لصفقات الإعارة

قال الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) اليوم الخميس إنه يعتزم تطبيق لوائح جديدة ستجبر الأندية على التعاقد أو التخلي عن ستة لاعبين فقط على سبيل الإعارة دوليا اعتبارا من 2024 حتى يمكن التركيز بشكل أكبر على تطوير المواهب.

وقال فيفا إن الهدف من اللوائح، التي تم تأجيلها لمدة عامين بسبب جائحة كوفيد-19، هو “تطوير اللاعبين الشبان وتحقيق التوازن فيما يتعلق بالمنافسة بين الفرق ومنع الأندية من اكتناز اللاعبين”.

وسيتم إجبار الأندية على ثمانية تعاقدات دولية فقط على سبيل الإعارة أو التخلي عن العدد ذاته بنفس الطريقة اعتبارا من الموسم المقبل وسينخفض العدد إلى سبعة في العام التالي وبعدها سيتوقف عند ستة اعتبارا من موسم 2024-2025 فصاعدا.

ومع ذلك، سيستمر إعفاء اللاعبين المحليين وأولئك الذين تقل أعمارهم عن 21 عاما من القواعد شريطة الموافقة عليها في الاجتماع القادم لمجلس فيفا.

وتتضمن الخطط أيضا فرض حد أدنى لمدة صفقة الإعارة والتي ستكون بين فترتي انتقال بينما ستكون المدة القصوى سنة واحدة.

وسيتم أيضا وضع حد لإعارة ثلاثة لاعبين في الموسم الواحد بين نفس الناديين بينما سيتم حظر “الإعارة من الباطن” لناد ثالث.

ولا تغطي اللوائح صفقات الإعارة المحلية لكن فيفا قال إن الاتحادات الوطنية سيكون أمامها ثلاث سنوات لجعل قواعدها تتماشى مع تلك الموجودة على المستوى الدولي.

مواد ذات صلة
زر الذهاب إلى الأعلى