الدوري الإنجليزيعالميةكرة قدم

فيديو.. مشجعو ليفربول يسجلون هدف صلاح وهستيريا الجمهور

سجل أحد مشجعي ليفربول بكاميرا المحمول الخاص فيديو يؤرشف لحظة الانطلاق الماراثوني لنجمهم محمد صلاح من دائرة منتصف الملعب، ساحبا خلفه مدافعي ثاوثهامبتون، ليسجل الهدف الثاني لفريقه، والفرحة الهيستيرية للجماهير الجالسة في مدرج خلف مرمى ثاوثهامبتون.

وسجل صلاح هدفه الخمسين محطما رقما قياسيا جديدا، كما يقول الفيديوـ ونسمع جماهير ليفربول تغني لصلاح بوصفه “فرعونهم” المصري، وتقول بعض كلمات الأغنية: نغني بصوت عالٍ يسمعه العالم.. نحن نحبك يا صلاح.. يا فرعوننا المصري.

ويضيف التعليق الكتابي للفيديو: انظروا في التصوير البطئ لانطلاقة صلاح كم هو سريع.. لذلك نحن نحبه لأنه يبدو كراقص صغير.

وأنهى محمد صلاح، أمس الجمعة، سوء الحظ الذي لازمه في الفترة الماضية مع فريقه ليفربول، بعدما وضع حدا لصيامه التهديفي الذي استمر معه لمدة 842 دقيقة، في مختلف المسابقات، وذلك عقب هدفه (الماراثوني)، الذي أحرزه خلال فوز الفريق الأحمر 3 / 1 على مضيفه ساوثهامبتون، أمس الجمعة، في المرحلة الثالثة والثلاثين لبطولة الدوري الإنجليزي لكرة القدم.

ولم يتمكن (الفرعون المصري) من هز الشباك على الإطلاق منذ تسجيله هدفا بعد ثلاث دقائق على انطلاق الشوط الثاني لمباراة الفريق مع ضيفه بورنموث، الذي انتهى بفوز ليفربول 3 / صفر، في التاسع من فبراير الماضي، ضمن المرحلة السادسة والعشرين للمسابقة.

وعجز صلاح عن التسجيل في المباريات الست التالية لليفربول في البطولة، أمام مانشستر يونايتد وواتفورد وإيفرتون وبيرنلي وفولهام وتوتنهام، وكذلك خلال لقائي الفريق مع بايرن ميونخ الألماني في دور الستة عشر لبطولة دوري أبطال أوروبا.

واستعاد نجم منتخب الفراعنة حاسته التهديفية، عندما سجل الهدف الثاني لليفربول في مرمى ساوثهامبتون، قبل النهاية بعشر دقائق، ليقود الفريق لحصد النقاط الثلاث واستعادة صدارة ترتيب الدوري الإنجليزي مؤقتا، بفارق نقطة أمام أقرب ملاحقيه مانشستر سيتي (حامل اللقب) الذي مازالت لديه مباراة مؤجلة مع جاره اللدود مانشستر يونايتد.

وبهذا الهدف، انفرد صلاح بالمركز الثاني في ترتيب هدافي البطولة العريقة هذا الموسم، بعدما رفع رصيده التهديفي إلى 18 هدفا، بفارق هدف وحيد خلف الأرجنتيني سيرجيو أجويرو مهاجم مانشستر سيتي، الذي يتصدر قائمة الهدافين حاليا.

كما رفع صلاح عدد أهدافه خلال مسيرته مع ليفربول في بطولة الدوري إلى 50 هدفا، ليصبح على موعد مع صناعة التاريخ، بعدما بات أسرع لاعب في تاريخ النادي يصل لهذا العدد من الأهداف بالمسابقة، محطما الرقم القياسي الذي كان مسجلا باسم المهاجم الإسباني فيرناندو توريس.

وتصدر صلاح قائمة أسرع لاعبي ليفربول وصولا للهدف الخمسين في الدوري الإنجليزي، بعدما تمكن من تسجيله في 69 مباراة، فيما أحرز توريس نفس العدد من الأهداف في 72 مباراة، وجاء الأوروجواياني لويس سواريز، مهاجم برشلونة الإسباني الحالي، في المركز الثالث حيث سجل 50 هدفا في 86 مباراة.

وأصبح صلاح ثالث أسرع لاعب في تاريخ البطولة يسجل هذا الرقم من الأهداف بعد الأسطورة الانجليزي آلان شيرر، الذي أحرز 50 هدفا في 66

مباراة مع فريق بلاكبيرن روفرز، والهولندي رود فان نيسلتروي، الذي أحرز نفس العدد في 68 مباراة مع فريق مانشستر يونايتد، وفقا لشبكة (أوبتا) لإحصاءات كرة القدم.

وانفرد صلاح بصدارة هدافي ليفربول في كل البطولات خلال الموسم الحالي، بعدما أحرز 21 هدفا حتى الآن، بواقع 18 هدفا في بطولة الدوري وثلاثة أهداف في دوري الأبطال، متفوقا بفارق هدف أمام أقرب ملاحقيه السنغالي ساديو ماني، الذي سجل 17 هدفا في الدوري وثلاثة أهداف في المسابقة القارية.

وساهم صلاح في تسجيل 31 هدفا لليفربول في 43 مباراة لعبها بمختلف المسابقات هذا الموسم، بعدما قام بصناعة عشرة أهداف لزملائه.

وجاء هذا الهدف، ليمنح صلاح دفعة معنوية قوية قبل لقاء ليفربول المرتقب مع ضيفه بورتو البرتغالي، يوم الثلاثاء المقبل، في ذهاب دور الثمانية لدوري الأبطال، حيث يتطلع لقيادة الفريق الإنجليزي للمضي قدما في البطولة القارية التي توج بها في خمس مناسبات كان آخرها عام 2005، لاسيما وأنه كان قريبا من الظفر بها للمرة السادسة في الموسم الماضي لولا خسارته 1 / 3 أمام ريال مدريد الإسباني في المباراة النهائية.

الوسوم
مواد ذات صلة

فاطمة عبدالله

صحفية بموقع "195 سبورتس"، متخصصة في أخبار دوريات كرة القدم الأوروبية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

4 × 3 =

إغلاق