سباق سيارات

فورمولا1.. هاميلتون يسعى لتغيير آخر في تكساس

تبادل ماكس فرستابن ولويس هاميلتون صدارة بطولة العالم لسباقات فورمولا1 للسيارات أربع مرات في آخر ستة سباقات، وربما يحدث تغيير جديد في جائزة أمريكا الكبرى في أوستن يوم الأحد المقبل.

ويتقدم فرستابن سائق رد بول بست نقاط على هاميلتون بعد 16 من 22 سباقا هذا الموسم، لكن سائق مرسيدس يملك ذكريات سعيدة في حلبة الأمريكيتين.

ولم يقم السباق في 2020 بسبب جائحة فيروس كورونا وانتزع هاميلتون لقبه السادس في بطولة العالم في 2019 والثالث في 2015 في أمريكا.

ولا يوجد من هو أنجح من هاميلتون في أوستن حيث انتصر في خمسة من ثمانية سباقات.

وسيطر المنطلق من الصف الأول على الفوز في جميع النسخ في أوستن كما سيطر مرسيدس على مركز أول المنطلقين في آخر ستة سباقات.

وقال كريستيان هورنر رئيس رد بول بعد استعادة فرستابن صدارة البطولة من هاميلتون في تركيا “هاميلتون أحكم قبضته على أوستن لعدة سنوات”.

وفاز فالتيري بوتاس مع مرسيدس في اسطنبول كما أنه آخر من انتصر في أوستن بعد انطلاقه من مركز أول المنطلقين لكن من المتوقع أن يتنازل السائق الفنلندي عن مركزه لصالح زميله لو اقتضى الأمر لذلك.

وقال توتو فولف رئيس مرسيدس الذي يتقدم فريقه بفارق 36 نقطة على رد بول في صدارة بطولة الصانعين “هذا الموسم شهد العديد من التقلبات لذا نحن على استعداد لرد الفعل لو سارت الأمور في صالحنا في تكساس”.

وانتصر فرستابن في سبعة سباقات مقابل خمسة لهاميلتون هذا الموسم.

وبينما تصب أوستن في صالح نقاط قوة مرسيدس بوجود العديد من المسارات المستقيمة فهناك منعطفات ضيقة وبطيئة مما يزيد من إمكانية رد بول في التجاوز.

كما أن هناك مرة أولى لكل شيء وفرستابن سيكون جاهزا لاقتناص هذه الفرصة.

وقال السائق الهولندي “كنا أقوياء في أمريكا وكدنا أن نفوز عدة مرات. لذا حان الوقت للانتصار الآن. نذهب إلى كل حلبة ونحن نعلم أننا نستطيع المنافسة على الفوز أو الصعود على منصة التتويج على أقل تقدير وهذا لم يكن الوضع في السنوات الماضية”.

وأضاف “نركز على نقاط قوتنا ومحاولة الفوز بالسباقات وهذا لن يكون مختلفا في أوستن. ستكون منافسة متقاربة واتطلع لها”.

ويملك فرستابن سجلا جيدا في أمريكا إذ حصل على المركز الثاني في 2018 والثالث في 2019 والرابع في 2015 و2017.

ويشتد الصراع على المركز الثالث في بطولة الصانعين حيث يتفوق مكلارين بفارق 7.5 نقطة على فيراري.

وسيتطلع الأسترالي دانييل ريكاردو للسباق والحصول على جائزة من زاك براون مدير مكلارين لفوزه في جائزة إيطاليا الكبرى.

وسيقود ريكاردو سيارة الراحل ديل إرنهاردت من بطولة ناسكار 1984.

وقال ريكاردو “إنه بطلي لذا فقيادة سيارته ستكون لحظة مذهلة والحلم الذي أصبح حقيقة. أشكر زاك على هذا الأمر وجعله حقيقة”.

مواد ذات صلة
زر الذهاب إلى الأعلى