سباق سيارات

فورمولا1.. فرستابن ينتزع مركز أول المنطلقين بجائزة بريطانيا

فاز ماكس فرستابن بأول سباق سرعة في تاريخ بطولة العالم لسباقات فورمولا1 للسيارات، اليوم السبت، ليحصد مركز أول المنطلقين بجائزة بريطانيا الكبرى، ويمدد صدارته لبطولة العالم بفارق 33 نقطة عن لويس هاميلتون.

وسينطلق هاميلتون بطل العالم سبع مرات من الصف الأول بجوار منافسه الهولندي، بعد احتلاله المركز الثاني مع مرسيدس، في السباق المكون من 17 لفة.

وحصل الفائز بسباق السرعة على ثلاث نقاط مقابل نقطتين لصاحب المركز الثاني ونقطة واحدة للثالث.

واحتل فالتيري بوتاس زميل هاميلتون المركز الثالث في سباق السرعة التجريبي الذي حل بدلًا من التجارب التأهيلية في الجولة العاشرة من البطولة.

وقال فرستابن “بدأنا بشكل جيد وكانت منافسة قوية مع لويس في اللفة الأولى وبعد ذلك حاولنا فرض سرعتنا. يمكنكم أن تروا أننا كنا نضغط على بعضنا البعض لأن في نهاية السباق الإطارات كانت متضررة للغاية. في المجمل أنا سعيد بالحصول على ثلاث نقاط، الأمر يبدو أكثر من إثارة من سماع الحصول على مركز أول المنطلقين. لكن على أي حال سنقبل كل ذلك. من المفترض أن تكون معركة مثيرة في الغد”.

وهذه هي المرة الرابعة على التوالي التي يحصل فيها فرستابن على مركز أول المنطلقين، وسيسعى لتحقيق انتصاره السادس هذا الموسم، والرابع على التوالي.

هاميلتون
هاميلتون

وكان هاميلتون تأهل في المركز الأول لسباق السرعة، وبجانبه فرستابن، لكن السائق البريطاني خسر الصدارة قبل المنعطف الأول، وانتهى الأمر على الفور.

وأنهى فرستابن السباق متقدما بفارق 1.430 ثانية على سائق مرسيدس رغم النيران التي كانت تتطاير من المكابح الأمامية.

وقال هاميلتون “سنقاتل مرة أخرى في الغد، لكن ريد بول قوي للغاية. فرستابن ينجح في الابتعاد في السباق. لم يكن بإمكاني فعل أي شيء لإيقافه، لذا يجب أن نحاول أن نكون في المقدمة بطريقة ما”.

سيرجيو بيريز
سيرجيو بيريز

وكان المكسيكي سيرجيو بيريز زميل فرستابن هو أبرز ضحايا سباق السرعة عندما خرج عن مسار الحلبة في اللفة السادسة بينما كان يحتل المركز السابع.

وتفادى بيريز الاصطدام بالحواجز لكن الفريق طلب منه الانسحاب في اللفة الأخيرة.

وقال السائق المكسيكي الذي يواجه فريقه خطر تقلص صدارته لبطولة الصانعين إذ يتفوق بفارق 44 نقطة على مرسيدس “رأينا أنه لم تكن هناك فائدة (من الاستمرار) وفضلنا الانسحاب”.

وكان فرناندو ألونسو سائق ألباين أبرز المستفيدين إذ قفز بطل العالم مرتين من المركز 11 إلى الخامس قبل أن ينهي السباق سابعا.

واحتل ثنائي مكلارين لاندو نوريس ودانييل ريكاردو المركزين الخامس والسادس على الترتيب فيما جاء سيباستيان فيتل ثامنا مع أستون مارتن.

وأنهى البريطاني جورج راسل سباق السرعة تاسعا مع وليامز لكن سيمثل أمام المشرفين بعد احتكاك مع كارلوس ساينز سائق فيراري في اللفة الأولى.

وعبر ساينز خط النهاية في المركز 11 خلف إستيبان أوكون سائق ألباين.

مواد ذات صلة
زر الذهاب إلى الأعلى