سباق سيارات

فورمولا إي: تغريم بويمي 10 ثوانٍ بسبب حادثة فرينز

حصل سائق نيسان سيباستيان بويمي على عقوبة 10 ثوانٍ، إثر تسببه في حادث ضمّ أكثر من سيارة في المراحل الختامية من سباق سانيا الصيني، ضمن منافسات بطولة الفورمولا إي الكهربائية.

واصطدم بويمي بسيارة “إنفجن فيرجن” يقودها روبن فرينز، تحت الكبح عند المنعطف الحاد، إذ تحرّك الأخير نحو مسار سيارة أودي التي يقودها لوكاس دي جراسي.

وانسحب كلّ من فرينز ودي جراسي على الفور بسبب الحادث، في حين تمكّن بويمي من مواصلة السباق وعبور خطّ النهاية سادسًا.

وبعد تشاور من المراقبين، حصل بويمي على عقوبة 10 ثوانٍ، ليتراجع إلى المركز الثامن خلف سائق ماهيندرا باسكال فيرلاين.

ومن جهة أخرى، حافظ أوليفر رولاند وأنطونيو فيلكس دا كوستا على مركزيهما على منصة التتويج، إذ قرر المراقبون عدم اتخاذ إجراءات إضافية بحقهما عقب تحقيق سريع.

وحصل الفائز بالسباق جان-إريك فيرن على توبيخ إثر إخفاقه في البقاء ضمن مسافة 10 سيارات خلف سيارة الأمان، قيما تم تغريم دي جراسي 5 آلاف يورو بسيب مغادرته السيارة “من دون إذن مدير السباق”، وفقًا لم صرّح به المراقبون.

وطالت الغرامات بويمي، آبت، لوتيرر، بسبب إسراعهم عقب عبور العلم الشطرنجي، إذ كانت ما تزال هناك قيود قائمة بسبب أشلاء سيارة دي جراسي التي كانت ما تزال على الحلبة.

حيث غُرّم بويمي ولوتيرر ما قدره 2000 يورو على كلّ منهما، فيما تمّ تغريم لوتيرر 1000 يورو.

أمّا عقوبة المرور من خطّ الخظائر التي كانت مُقرّرة لإدواردو مورتارا فتمّ استبدالها بعقوبة توقيت بلغت 16 ثانية، والتي تسببت في تراجعه إلى المركز الـ 13، على إثر عدم استخدامه وضع الهجوم في مناسبتين.

ستوفيل فاندورن كان قيد التحقيق هو الآخر إثر حادثة التصادم التي جمعته مع سام بيرد، لكن لم يتمّ اتّخاذ إجراءات إضافية بشأن ذلك.

وتعني كلّ هذه العقوبات أنّ أنطونيو فيلكس دا كوستا بات يتقدّم الآن على جيروم دامبروسيو بفارق نقطة وحيدة في ترتيب السائقين، مع تقدّم فيرن إلى المركز الثالث، بفارق سبع نقاط،  فيما يتساوى فريقا “إنفجن فيرجن” وماهيندرا برصيد 97 نقطة لكلّ منهما في ترتيب الفرق.

الوسوم
مواد ذات صلة

سارة الشلقاني

كاتبة صحفية بموقع "195 سبورتس"، متخصصة في أخبار التنس وسباقات السيارات والدراجات.
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق