عالميةكأس أمم أفريقياكرة قدممنتخبات

غانا تبدأ حلم استعادة اللقب عبر بوابة بنين في أمم أفريقيا

يبدأ منتخب غانا حملته نحو استعادة لقب بطولة كأس الأمم الأفريقية لكرة القدم، الغائب عنه منذ37 عاما، عندما يستهل لقاءاته في النسخة الحالية للمسابقة القارية المقامة حاليا في مصر، أمام منتخب بنين غدا الثلاثاء باستاد الإسماعيلية، في المجموعة السادسة من مرحلة المجموعات.

ويطمح منتخب غانا لتحقيق انتصار كبير على نظيره البنيني، يوجه من خلاله رسالة إلى جميع منافسيه في البطولة، بأنه قادم بقوة للفوز بالبطولة، التي يحلم بالحصول عليها للمرة الخامسة في تاريخه والأولى منذ عام 1982.

وسبق للمنتخبين أن التقيا في ست مواجهات رسمية، حيث كان التفوق لمصلحة المنتخب الغاني، الذي حقق أربعة انتصارات، مقابل فوز يتيم لبنين، فيما خيم التعادل بينهما على لقاء وحيد.

ويسعى المنتخب الغاني لمصالحة جماهيره التي شعرت بالإحباط عقب إخفاقه في التأهل لنهائيات كأس العالم الأخيرة التي أقيمت في روسيا العام الماضي، حيث يتطلع مديره الفني المحلي كويسي أبياه لإعادة البريق للمنتخب الملقب بـ(النجوم السوداء)، الذي فقده في السنوات الأخيرة.

ويأمل أبياه، الذي عاد لتدريب المنتخب الغاني في أبريل عام 2017، بعد فشل الفريق في الفوز بالنسخة الماضية لأمم أفريقيا التي جرت بالجابون في نفس العام، في تكرار إنجازاته مع الفريق خلال ولايته الأولى ما بين أعوام 2012 و2014، والتي شهدت تأهل غانا لمونديال البرازيل قبل خمسة أعوام.

ويعتمد أبياه على كتيبة هائلة من المحترفين بالخارج، في مقدمتهم المهاجم المخضرم أسامواه جيان لاعب فريق قيصري سبور التركي، الذي تراجع عن قراره بالاعتزال الدولي مؤخرا.

وكان جيان، الهداف التاريخي لمنتخب غانا برصيد 51 هدفا، قرر اعتزال اللعب دوليا في شهر مايو الماضي، بعد قرار أبياه بسحب شارة قيادة الفريق منه ومنحها إلى زميله أندريه أيو، لكن سرعان ما تراجع عن قراره بعد تدخل الرئيس الغاني نانا أكوفو، لينضم إلى قائمة النجوم السوداء في البطولة.

كما يعول أبياه كثيرا على تألق لاعب الوسط توماس بارتي نجم فريق أتلتيكو مدريد الإسباني، وكريستيان أتسو جناح نيوكاسل يونايتد الإنجليزي، وجوردان أيو لاعب كريستال بالاس الإنجليزي، وشقيقه أندريه، المحترف في صفوف فناربخشه التركي، وكوادو أسامواه لاعب إنتر الإيطالي.

ويدرك أبياه أن الفوز على بنين بنتيجة كبيرة سيمنح المنتخب الغاني قوة دفع كبيرة قبل لقائه المرتقب مع منتخب الكاميرون (حامل اللقب) يوم السبت المقبل في الجولة الثانية للمجموعة.

ويطمع منتخب غانا في أن يبتسم له الحظ في البطولة، بعدما عانده كثيرا، لاسيما بعدما أخفق في ارتقاء منصة التتويج رغم تواجده ضمن منتخبات المربع الذهبي في النسخ الست الأخيرة.

واكتفى المنتخب الغاني، الذي يستعد لتسجيل ظهوره الثاني والعشرين في أمم أفريقيا، بإجراء مباراة ودية وحيدة أمام منتخب جنوب أفريقيا انتهت بالتعادل بدون أهداف.

في المقابل، يتطلع منتخب بنين، الذي يشارك للمرة الرابعة في تاريخه، إلى تحقيق المفاجأة تحت قيادة مدربه الفرنسي مارسيل دوسييه، الذي يمتلك خبرة لا يستهان بها في الملاعب الأفريقية، بعدما تولى تدريب العديد من منتخبات القارة السمراء.

ويحلم المنتخب البنيني بتفادي الخسارة أمام نظيره الغاني للمباراة الثالثة على التوالي، بعدما سبق أن فاز 1-صفر على غانا في آخر مباراة رسمية جرت بينهما، عندما التقيا في التصفيات الأفريقية المؤهلة لكأس العالم في جنوب أفريقيا عام 2010، قبل أن يتعادل معه 1-1 وديا في آخر لقاء جمع بينهما في مايو عام 2017.

واستعد المنتخب البنيني، الذي لم يعبر مرحلة المجموعات في مشاركاته الثلاث السابقة، للبطولة بإجراء مباراتين وديتين، حيث تغلب 1-صفر على نظيره الغيني، قبل أن يفوز 3-1 على منتخب موريتانيا.

الوسوم
مواد ذات صلة

أيمن فؤاد

صحافي بموقع "195 سبورتس" متخصص في تغطية أخبار دوريات دول المغرب العربي.
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق