الدوري الإنجليزيعالميةكرة قدم

صلاح: حلمت بلقب الدوري مع ليفربول.. ومتفائل بثالث حذاء ذهبي

أبدى محمد صلاح نجم ليفربول سعادته الكبرى بعد حصد فريقه لقب الدوري الإنجليزي، أمس الأول، بخسارة مانشستر سيتي أمام تشيلسي.

وقال صلاح في تصريحات لشبكة “بين سبورتس” القطرية: “فوزنا بالدوري الإنجليزي أمر جيد للغاية، خاصة بعد غياب طويل بالنسبة للبلدة نفسها، وبالنسبة لي بعد ثلاث سنوات، والفوز بالدوري كان ذلك حلمًا من أحلامي عند مجئي إلى هنا، قلت إننا أرغب في الفوز بالدوري، وهذا ما حدث، هذا أمر كبير بالنسبة لي”.

وأضاف: “أستطيع أن أتخيل شعور جماهير ليفربول من خلال النظر إلى ما حدث أمس، رغم الظروف التي يعيشها العالم بأكمله، لقد توجهت الجماهير إلى الأنفيلد وظلت تغني وتحتفل، هذا يدل على مقدار سعادتهم وفرحتهم بهذا الإنجاز”.

وواصل: “كان البعض يتمنى فوز مانشستر سيتي على تشيلسي، لكن الأغبية كانت ترغب في فوز تشيلسي، وجاءت النتيجة كما تمنت اللاعبية، لصالحنا وحسمنا اللقب”.

صلاح
صلاح

وتابع صلاح: “عندما يكون بداخلي حلم أود تحقيقه، أفعل ذلك، بغض النظر عن رأى البعض حول ما إذا كان هذا الحلم منطقيًا أم لا، عندما جئت إلى هنا وسُئلت عن ما أريد تحقيقه، قلت إنني أريد الفوز بالدوري الإنجليزي ودوري أبطال أوروبا، لم نستطع تحقيق دوري الأبطال في النهائي الأول، وفعلنا ذلك في المباراة الثانية، ثم الدوري الإنجليزي في الموسم التالي”.

وعن خسارة الدوري الإنجليزي الموسم الماضي، بفارق نقطة واحدة عن مانشستر سيتي، قال: “كان أمرًا صعبًا، ولكن لابد من الإيمان بذاتك وبفريقك، وتقييمك للوضع داخل النادي، ففي موسمي الأول هنا وصلنا إلى نهائي دوري الأبطال، وفي الموسم الثاني فزنا بتلك البطولة وخسرنا الدوري الإنجليزي بفارق نقطة، وفي الثالث فزنا بالدوري الإنجليزي، هذا يدل على أن الفريق يتحسن كل عام، وتزداد الثقة لديه”.

محمد صلاح يحتفل بهدفه في مرمى ساوثهامتون بالدوري الانجليزي
محمد صلاح يحتفل بهدفه في مرمى ساوثهامتون بالدوري الانجليزي

صراع الحذاء الذهبي

وتحدث نجم ليفربول عن إمكانية فوزه بجائزة الحذاء الذهبي كهداف الموسم الحالي للموسم الثالث على التوالي، بعد حصوله عليها خلال الموسمين الماضيين.

ويحتل صلاح المركز الثاني في قائمة هدافي البريميرليج بـ 19هدفًا، بفارق هدفين عن جيمي فاردي نجم ليستر سيتي.

وقال صلاح: “أنا أشعر بالتفاؤل، سنرى ما سيحدث”، وأضاف: “في المواسم المقبلة لا أريد الحصول على لقب دوري واحد، أنا متفائل بأن كل ما هو قادم سيكون جيدًا لنا، سنرى ما سنحققه”.

وعن مباراة فريقه المرتقبة، يوم الخميس المقبل، أمام مانشستر سيتي في الجولة 32، على ملعب الاتحاد، قال: “مبارتنا أمام مانشستر سيتي ستكون جيدة، أتوقع أن يشاهدها الجميع.. بالطبع نحن نريد الفوز، وهم كذلك يريدون الفوز، الجماهير ستستمتع باللقاء”.

وشكر صلاح جماهير الوطن العربي عامة، ومصر خاصة، وقال: “أحب أن أشكر جميع الناس الذين ساندوني، بشكل عام، منذ بداية احترافي، ودعموني بكل الطرق، وجميع الجماهير في الوطن العربي وخاصة في مصر، دائمًا ما يمنحوني الدافع حتى أقدم الأفضل، سواء انتقدوني أم لا.. أود أن أهديهم هذا الدوري، كان لكم جزء كبير فيه، بفضل تشجيعكم لنا، ولي بشكل خاص”.

صلاح
صلاح

هذا أجمل هدف

ويرى صلاح أن بداية فريقه للموسم الحالي من الدوري كانت مثالية، وهو ما ساعدهم على المضي قدمًا في البطولة، حتى حسم اللقب.

وقال: “كانت بدايتنا لهذا الموسم في الدوري الإنجليزي قوية وجيدة عندما فزنا على نورويتش سيتي برباعية، وسجلت هدفًا، هذا يُعد دافعًا لي من الناحية المعنوية، وللفريق والجماهير”.

وعن تسجيله هدفين في أرسنال قال: “أحب دائمًا تسجيل الأهداف في المباريات الكبيرة، كانت تلك المباراة في وقت مهم بالنسبة لنا، كنا نود الفوز ومواصلة الحصول على النقاط والابتعاد بشكل أكبر عن مانشستر سيتي، وقدمنا أداءً جيدًا، أنا أشعر بالسعادة عندما أشارك بشكل كبير في تحقيق الفوز لصالح فريقي، أن أسجل هدفين أمام أرسنال هو أمر جيد، لقد سجلت الهدف الثاني والثالث وهذا جعلني أساعد في حسم نتيجة المباراة لصالحنا”.

محمد صلاح
محمد صلاح

وواصل: “أنا دائمًا ما أركز في المباريات، أحب استغلال الفرص التي تتاح لي، هناك سوء توفيق يحدث مع بعض الفرص، ولكن لا أستسلم، وأحب مساعدة الفريق بشكل دائم”.

وأردف: “وعن هدفه أمام نيوكاسل بعد تبادل للكرة بشكل رائع بينه وبين روبرتو فيرمينو، قال صلاح: “أعتقد أنني وفيرمينو أكثر من صنعا الأهداف لبعضهما هنا منذ وصولنا إلى ليفربول، هناك تفاهم بيننا ونخلق فرصًا لبعضنا بشكل كبير، أحب هدفي أمام نيوكاسل.. عندما استلمت الكرة كانت الجماهير تهتف باسمي، استلمتها ثم راوغت المنافس ورأيت أن بوبي يقف في مساحة جيدة فقررت تمرير الكرة إليه، ثم استلمتها من جديد وسددتها نحو الشباك، أرى أنه ضمن أفضل أهداف هذا الموسم، ليس لأنني من سجلته، ولكن بسبب تبادل الكرة قبل لقطة الهدف”.

محمد صلاح
محمد صلاح

وتابع: “دائمًا ما أحب تسجيل أهداف تساعد الفريق على تحقيق الفوز، أو هدف الفوز في اللقاء، أي لاعب يحب ذلك، خاصة عندما تكون مباراة كبيرة، هذا يساعدني بطريقة كبيرة على الصعيد النفسي للمضي قدمًا طوال الموسم، كنت مُوفقًا هذا الموسم فيما يتعلق بهذا الأمر، وكذلك الموسم الماضي، أحب دائمًا التركيز في المباريات والتعامل مع كل لقاء على حدة”.

وعن تسجيله هدفين مميزين أمام واتفورد بالقدم اليمنى رغم اعتياده إحراز الأهداف باليسرى، قال صلاح: “دائمًا ما أحب تحسين الأشياء التي أود تحسينها خلال التدريبات، وأبذل المزيد من الجهد، سبق وأن سجلت أهدافًا بقدمي اليمنى، كذلك هدفي الذي صنعته المباراة الماضية جاء باليمنى، أحاول اللعب بالطريقة التي أراها صحيحة بغض النظر عن عدد مرات خسارتي للكرة، هذا أمر طبيعي أن يخسر اللاعب الكرة خلال لعبه”.

واستمر: “هدفي أمام مانشستر يونايتد في الأنفيلد يمثل شيئًا خاصًا بالنسبة لي، لم أكن قد سجلت قبل ذلك في شباك هذا الفريق، لقد أجريت حوارًا قبل تلك المباراة وسُئلت عن سبب عدم فوز ليفربول على مانشستر يونايتد في الدور الأول (1-1)، أجبت ضاحكًا لأنني لم أشارك (بسبب الإصابة)، بالفعل كنت أود التسجيل في مباراتنا بالأنفيلد أمام مانشستر بأي شكل، وأفضل شيء أن الهدف جاء في الدقيقة الأخيرة، وكان رد فعل الجماهير مذهلًا، لقد صبرت ثم حصلت على نتيجة صبري هذا”.

الوسوم
مواد ذات صلة

فاطمة عبدالله

صحفية بموقع "195 سبورتس"، متخصصة في أخبار دوريات كرة القدم الأوروبية.
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق