عالميةكأس ملك إسبانياكرة قدم

سيتين: خروج برشلونة مؤلم.. وبوسكتس لا يصدق وألبا ينتقد أبيدال

اعترف كيكي سيتين مدرب برشلونة بأن الخروج من ربع نهائي كأس ملك أسبانيا، على يد أتلتيك بلباو، شيء مؤلم، لكنه أعرب عن سعادته في الوقت ذاته بالأداء الجيد الذي قدمه لاعبوه، وبالمستوى الرائع الذي ظهروا به في ملعب سان ماميس.

وقال سيتين: “صحيح النتيجة هي الأهم، لكن الأجواء كذلك مهمة، كان الفريق أفضل على كل المستويات، لم يختبر تير شتيجن على الإطلاق، وسيطرنا تماماً على مجريات الأمور في الشوط الثاني”.

كيكي سيتين مدرب برشلونة الجديد
كيكي سيتين مدرب برشلونة الجديد

وأضاف: “سنحت لنا 4 أو 5 فرص محققة للتسجيل، لكننا منينا بهدف في وقت صعب للغاية، قرأنا المباراة بشكل جيد جداً، وسارت كما كنا نريد بالضبط، ينبغي تهنئة المنافس لأنه سجل هدفاً، بينما عجزنا نحن عن ذلك”.

بوسكتس
بوسكتس

ومن جانبه، لم يستطع سيرجيو بوسكتس إخفاء إحباطه من توديع البطولة على يد أتلتيك بلباو، في مباراة اعتبر أن البرسا سيطر عليها بنسبة كبيرة حتى اللعبة الكارثية في نهاية اللقاء التي لا تصدق، وجاء منها هدف الخروج من البطولة.

وقال بوسكتس: “الأمر لا يصدق، أعتقد أننا ظهرنا بصورة طيبة، سنحت لنا عدة فرص للتسجيل، وأظن أننا كنا نستحق التأهل، لكن هكذا هي النسخة الجديدة من الكأس، مباراة واحدة خارج الأرض، ولعبة واحدة تكلفك كل شيء”.

وأضاف: “البرسا هيمن على مجريات الأمور، وخلال اللقاء خلقنا عدة فرص لتسجيل أكثر من هدف، على الرغم من الضغط المكثف الذي مارسه أتلتيك”.

وتابع: “كانوا يضغطون بكل قوة، كانوا ينتظرون أن نرتكب أخطاء، لكننا كنا نعلم أننا إذا نجحنا في تخطي الضغط فسنجد الكثير من المساحات الخالية، والاستحواذ على الكرة في نصف ملعبهم”.

واختتم بوسكتس بأنه يجدر بفريقه التركيز على دوري الأبطال، والدوري الأسباني.

جوردي ألبا
جوردي ألبا

وانضم جوردي ألبا إلى قائده ميسي في انتقاد المدير الرياضي بالنادي، إيريك أبيدال، وقال للصحفيين: “النادي يتعرض لانتقادات عديدة من الخارج، لذا لسنا بحاجة إلى انتقاد أنفسنا”.

وأضاف: “أبيدال كان لاعباً ومحبوباً من الجماهير، ولهذا السبب كان يجب عليه معرفة كيف تسير الأمور داخل الفريق، وكيف يشعر اللاعبون”.

وأشار ألبا إلى أن الفريق لعب بشكل جيد ويتطور، ولم يتأثر بأحداث هذا الأسبوع.

واختتم: “أظهرنا أننا فريق متحد، وهذا ما يجب علينا مواصلة فعله، قدمنا أداءً رائعاً، وواحداً من أفضل ما قدمناه هذا الموسم، من المؤسف اهتزاز شباكنا في النهاية لكنها كرة القدم، أنا فخور بالفريق لأننا لعبنا بشكل جيد”.

وأقصى أتلتيك بلباو ضيفه برشلونة من بطولة كأس ملك أسبانيا، بعدما حقق فوزاً قاتلاً عليه 1-0، في دور الثمانية للمسابقة، ليكمل الفريق “الباسكي” عقد المتأهلين للمربع الذهبي في البطولة.

ويدين بلباو بالفضل في تحقيق هذا الفوز إلى لاعبه إينياكي ويليامس، الذي أحرز هدف الفريق المضيف الوحيد في الدقيقة الثالثة من الوقت المحتسب بدلاً من الضائع للشوط الثاني.

ويأتي خروج برشلونة بعد من وداع غريمه التقليدي ريال مدريد للمسابقة، عقب خسارته 3-4 أمام ضيفه ريال سوسيداد.

الوسوم
مواد ذات صلة

فاطمة عبدالله

صحفية بموقع "195 سبورتس"، متخصصة في أخبار دوريات كرة القدم الأوروبية.
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق