الدوري الفرنسيتحليلات وحواراتعالميةكرة قدم

سان جيرمان لتعزيز صدارته للدوري الفرنسي بعودة ميسي

يتطلع باريس سان جيرمان لتعزيز صدارته مع عودة نجمه الارجنتيني ليونيل ميسي للمرة الاولى منذ استئناف المنافسات بعد العطلة الشتوية، وذلك عندما يستقبل رينس الاحد في المرحلة الثانية والعشرين من الدوري الفرنسي لكرة القدم، ولكنه سيفتقد لنجمه الآخر كيليان مبابي وسط ترقب لموعد عودته.

ويتصدر نادي العاصمة ترتيب الدوري بفارق 11 نقطة عن نيس الثاني ويبدو على المسار الصحيح لاستعادة اللقب الذي خسره العام الماضي لصالح ليل الذي يعاني هذا الموسم.

وكان سان جيرمان استأنف المنافسات بعد التوقف لفترة الأعياد بتعادل أمام ليون قبل الفوز على بريست الاسبوع الماضي.
وسيستعيد الفريق خدمات ميسي بعد أن عاد الى التمارين الجماعية الثلاثاء إثر تعافيه من إصابة بفيروس كورونا تعرض لها خلال عطلة الأعياد في مسقط رأسه في روساريو في الارجنتين.

ورغم أن ميسي عاد الى فرنسا في الأيام الاولى من العام الجديد إلا أنه “استغرق الأمر وقتًا أطول مما كنت أعتقد كي أتعافى كليًا، لكنني على وشك التعافي وأتطلع إلى العودة إلى الملعب” وفق ما قال على إنستاغرام الخميس الفائت.

وغاب المتوج بالكرة الذهبية سبع مرات بالتالي عن الفوز على فان في كأس فرنسا، بالاضافة الى المباراتين في الدوري.

ولم تجر الامور حتى الآن كما رغب بها ميسي وجماهير سان جيرمان منذ انتقاله الدراماتيكي من برشلونة الإسباني الصيف الماضي، إذ لم يظهر بعد المستويات التي أدهش بها العالم في الأعوام الـ15 الاخيرة.

سجل هدفًا واحدًا وأربع تمريرات حاسمة في 11 مباراة في الدوري، فيما غاب عن 10 مباريات في “ليغ 1” منذ آب/أغسطس الفائت أكان بسبب الاصابات البدنية، او العودة المتأخرة من النافذة الدولية مع المنتخب الارجنتيني او فيروس كورونا.

مقابل الانباء السارة بعودة ميسي، تعرض سان جيرمان لانتكاسة بإعلانه الاربعاء إصابة نحمه الاول هذا الموسم مبابي في العضلة المقربة اليسرى من دون تحديد مدة غيابه، ما يثير الشكوك حول مدى جاهزيته للنزال المرتقب بعد أقل من شهر ضد ريال مدريد الإسباني في ذهاب ثمن نهائي مسابقة دوري أبطال أوروبا.

أحرز مبابي عشرة أهداف وثماني تمريرات في الدوري هذا الموسم ليقود سان جيرمان الى الصدارة ويبقى مع هزيمة واحدة في الدوري كانت ضد بوردو في تشرين الثاني/نوفمبر الفائت، مقابل 15 انتصارًا وخمسة تعادلات.

كما أعلن نادي العاصمة أن نجمه الآخر البرازيلي نيمار، الغائب عن الملاعب منذ نهاية تشرين الثاني/نوفمبر الماضي بسبب إصابته بالتواء في الكاحل الأيسر، “سيستأنف التدريبات في بداية الأسبوع المقبل”، وأن حارس مرماه الدولي الكوستاريكي كيلور نافاس الذي أصيب بالفيروس الأسبوع الماضي، خضع لفحص الأربعاء جاءت نتيجته سلبية، ما يسمح له باستئناف التدريبات الخميس.

من جهته، تبدو المهمة صعبة على رينس الرابع عشر في إحداث مفاجأة بعد أن فشل في تحقيق أي فوز في مبارياته الثلاث الاخيرة وخسر على أرضه ضد متز الاسبوع الماضي.

وبعد أن كان مرسيليا الوحيد الذي تعثر في المرحلة السابقة بين فرق المقدمة التي تحتل المراكز الستة الاولى بتعادله مع ليل، يأمل النادي المتوسطي صاحب المركز الثالث أن يستعيد نغمة الانتصارات عندما يحل على لنس السابع السبت.

ويبتعد مرسيليا الذي يحتل آخر المراكز المؤهلة الى دوري الأبطال، بفارق نقطتين فقط عن نيس الثاني ومثلهما عن ستراسبورغ الرابع الذي يحل على بوردو وصيف القاع الاحد.

ويسعى نيس الوصيف لمواصلة نتائجه الرائعة وتحقيق انتصاره الخامس تواليًا بقيادة نجمه أمين غويري (9 أهداف و6 تمريرات حاسمة في الدوري) عندما يحل على متز الاحد أيضًا.

ويقص ليون الحادي عشر الجمعة شريط المرحلة عندما يستقبل سانت إتيان المتذيل، علمًا أن الاول كان استعاد نغمة الانتصارات الاسبوع الماضي على تروا بعد خمس مباريات من دون فوز (4 تعادلات وهزيمة).

وسيرتقب ما إذا كان الوافد الجديد حاتم بن عرفة سيشارك مع ناديه الجديد ليل ضد مضيفه بريست السبت، بعد أن أعلن بطل فرنسا الاربعاء التوقيع مع اللاعب الذي كان حرًا منذ مغادرته بوردو الصيف الماضي.

أما رين الخامس والذي يحتل آخر المراكز المؤهلة الى المسابقات الاوروبية، يحل على كليرمون آملا مواصلة صحوته بعد أن عاد الى الانتصارات في المرحلة الماضية بطريقة مثيرة باكتساحه بوردو بسداسية نظيفة، بعد ثلاث هزائم متتالية.

ويلتقي فريق الإمارة موناكو السادس مع مونبلييه التاسع في أعقاب ثلاث مباريات تواليًا من دون هزيمة.

مواد ذات صلة
زر الذهاب إلى الأعلى