الدوري الفرنسيدوري أبطال أوروباعالميةكرة قدم

سان جيرمان في اختبار أخير قبل مواجهة ريال مدريد

يخوض باريس سان جيرمان الذي يحلق في صدارة بطولة فرنسا لكرة القدم اختبارا أخيرا ضد ضيفه رين الخامس في افتتاح المرحلة الرابعة والعشرين الجمعة، قبل الموقعة المرتقبة ضد ريال مدريد الإسباني في ذهاب الدور ثمن النهائي من دوري أبطال أوروبا الأسبوع المقبل.

ويتصدر سان جيرمان ترتيب الدوري برصيد 56 نقطة متقدما بفارق 13 نقطة عن وصيفه وغريمه اللدود مرسيليا.

وإذا كان الفوز باللقب المحلي تحصيل حاصل بالنسبة الى فريق العاصمة هذا الموسم، بيد ان الهدف الرئيس يبقى احراز باكورة ألقابه في دوري الأبطال الذي بلغ المباراة النهائية فيها عام 2020 وخسر أمام بايرن ميونيخ الألماني صفر-1، لا سيما بعد خروجه من دور الـ16 لمسابقة كأس فرنسا بخسارته بركلات الترجيح أمام نيس.

وتشكل المباراة فرصة أمام المدرب الأرجنتيني ماوريسيو بوكيتينو لمنح بعض الدقائق لنجم الفريق البرازيلي نيمار الذي تعافى من اصابة في أربطة الكاحل تعرض لها في 28 تشرين الثاني/نوفمبر الماضي وعاود التدريبات الجماعية قبل نحو أسبوع، لمعرفة مدى جاهزيته لمواجهة ريال مدريد.

واعتبر بوكيتينو بان تطور الحال الصحية لنيمار “مشجع”، مشيراً إلى أن الاسبوع الحالي سيكون حاسما لمعرفة نسبة حظوظه للعودة ومواجهة ريال مدريد.

وقد يعود الى صفوف الفريق أيضاً لاعب الوسط الهولندي الدولي جورجينيو فينالدوم في حين يستمر غياب قطب الدفاع الاسباني سيرخيو راموس لاصابته مجددا في ربلة الساق ما سيمنعه على الأرجح من مواجهة فريقه السابق في المسابقة القارية الأسبوع المقبل، ولن يشارك ايضا الجناح الأرجنتيني انخل دي ماريا بعد اصابته في مباراة فريقه الأخيرة ضد نيس.

ويستعيد الفريق خدمات لاعبه وسطه السنغالي إدريسا غي بعد عودته من المشاركة في صفوف منتخب بلاده في كأس الأمم الإفريقية في الكاميرون حيث توج باللقب القاري.

وسيحاول سان جيرمان مواصلة سلسلة من 14 مباراة من دون هزيمة في الدوري المحلي لا سيما بان المباراة تعبر ثأرية لأن رين هو الفريق الوحيد الذي ألحق الهزيمة بسان جيرمان هذا الموسم بفوزه عليه 2-صفر ذهابا في تشرين الأول/اكتوبر الماضي في آخر هزيمة للفريق المملوك قطرياً في الدوري.

وعانى رين خلال فترة الاعياد حيث مني بثلاث هزائم تواليا، لكنه استعاد توازنه من خلال سحقه لبوردو بسداسية نظيفة ثم الفوز على بريست 2-صفر الأسبوع الماضي، وبينهما خسارة أمام كليرمون 1-2.

وعموما، يشكل رين نوعا من العقدة لسان جيرمان الذي فاز عليه مرة واحدة فقط في آخر 4 مباريات وخسر أمامه مرتين وتعادلا مرة واحدة.

وسيحاول مرسيليا تعويض سقوطه الكبير أمام نيس 1-4 في مسابقة الكأس الأربعاء عندما يستضيف متز أحد فرق ذيل الترتيب.

وفاز مرسيليا في سبع مباريات من أصل 12 خاضها على ملعب فيلودروم هذا الموسم، وسيعتمد مجدداً على مهاجميه ديميتري باييت والبولندي أركاديوش ميليك. لكن المشكلة في الفريق المتوسطي تكمن في خط الدفاع الذي تلقى 9 أهداف في آخر 4 مباريات.

ويخوض نيس الثالث امتحانا صعبا عندما يحل ضيفا على ليون الثامن الذي يريد الدخول في صلب المنافسة على البطاقات الأوروبية.

وحقق نيس بإشراف مدربه كريستوف غالتييه الذي قاد ليل الى التتويج بلقب الدوري الموسم الماضي، نتيجتين لافتتين في الأيام الأخيرة بإخراجه باريس سان جيرمان من الكأس بالفوز عليه بركلات الترجيح في عقر داره، قبل أن يحقق فوزا عريضا على مرسيليا 4-1 الاربعاء في المسابقة ذاتها ويبلغ نصف النهائي. أما ليون، فعروضه متذبذبة هذا الموسم ويبتعد 22 نقطة عن الصدارة.

وفي المباريات الاخرى، يلتقي مونبلييه مع ليل، موناكو مع لوريان، نانت مع رينس، كليرمون فيران مع سانت اتيان، بريست مع تروا، أنجيه مع ستراسبورغ ولنس مع بوردو.

مواد ذات صلة
زر الذهاب إلى الأعلى