دوري أبطال أوروباعالميةكرة قدم

زيدان يغضب لفريقه: لا تقللوا من شأننا أمام ليفربول

يعتقد الفرنسي زين الدين زيدان مدرب ريال مدريد الإسباني أن التوقعات تقلّل من تقدير قوّة فريقه، عشية استقبال ليفربول الإنجليزي الثلاثاء في ذهاب ربع نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

وعرف ريال بداية موسم مضطربة، لكن حظوظه لا تزال قائمة في المسابقة القارية والدوري المحلي، بسبب تدهور مستوى المتصدر أتلتيكو مدريد في الآونة الأخيرة.

وبحال تخطي ليفربول، سيواجه ريال في نصف النهائي الفائز بين تشلسي الإنجليزي وبورتو البرتغالي، باحثا عن تعزيز رقمه القياسي البالغ 13 لقبا.

وقال زيدان الاثنين في مؤتمر صحافي في مدريد “أعتقد انه يتم التقليل من شأن فريقي. اثق بفريقي كثيرا، واعرف ما هو قادر على تقديمه. لكن لا يمكننا تغيير تفكير الناس. بمقدورنا العمل يوميا ولن نستسلم طالما هناك فرصة”.

وأضاف “زيزو” الذي قاد ريال الى ثلاثة القاب متتالية بين 2016 و2018 “سنقاتل من اجل كل شيء. عرفنا لحظات صعبة هذا الموسم ولقد تحسنا الآن، ولكن هذا لا يعني شيئا بالنسبة للغد”.

والمح زيدان الى امكانية مشاركة النجم البلجيكي إدين هازار في مباراة الثلاثاء، برغم غيابه في آخر ثلاثة اسابيع لاصابة في حوضه.

وأردف زيدان قائلا عن لاعبه الذي تدرّب في مقر فالديبيباس في ضواحي مدريد الاثنين “تحدثنا كثيرا عن هذا الامر. الاهم انه تعافى. إذا كان اللاعب بحال جيدة اريده مع الفريق”.

ويغيب عن ريال قائد دفاعه سيرخيو راموس، بعد إصابة اللاعب المخضرم بربلة ساقه خلال مشاركته مع منتخب بلاده الشهر الماضي.

ولعب راموس دورا رئيسا بفوز ريال على ليفربول في نهائي 2018، على الاقل بجرّه النجم المصري محمد صلاح والحاق اصابة كبيرة بكتفه.

وقال زميله المدافع ناتشو فرنانديس “أعرف سيرخيو، هو زميل، صديق. من المؤسف ان يصاب احدهم في لحظات هامة، خصوصا بالنسبة لسيرخيو القائد”.

وتابع “اعرف ان ليس صلاح فقط، بل الجميع في ليفربول يريدون الثأر والفوز بالمباراة، على غرارنا”.

وبعد خسارة نهائي 2018، ردّ ليفربول باحراز لقب 2019 ثم التتويج بالدوري الإنجليزي لاول مرة في ثلاثة عقود.

مواد ذات صلة
زر الذهاب إلى الأعلى