الدوري الإسبانيعالميةكرة قدم

ريمونتادا إيبار تلحق بإشبيلية هزيمة ثانية في دوري أسبانيا

فرّط إشبيلية بفرصة التقدم إلى المركز الثاني في ترتيب الدوري الأسباني، عندما فشل في الحفاظ على تقدمه بهدفين نظيفين أمام مضيفه إيبار.

وسقط إشبيلية 2-3 بعد ريمونتادا إيبار في الشوط الثاني، ضمن المرحلة السادسة اليوم الخميس.

وسعى المتصدر السابق إشبيلية إلى تعويض الخسارة على أرضه أمام ريال مدريد (صفر-1) يوم السبت ضمن المرحلة الخامسة، وبدا قريبا من تحقيق مسعاه بعدما أنهى الشوط الأول متقدما 2-صفر على الملعب البلدي في إيبار.

لكن أصحاب الدار قلبوا الطاولة في الشوط الثاني، وأحكموا سيطرتهم على الدقائق الـ45 فيما فشل لاعبو النادي الأندلسي في تسديد أي كرة بين الخشبات الثلاث، لينهي إيبار المباراة محققا فوزه الأول هذا الموسم.

وسجل هدفَي الضيوف كل من الأرجنتيني لوكاس أوكامبوس (11) وأوليفر توريس (33)، بينما سجل لإيبار التشيلي فابيان أورييانا (66 من ركلة جزاء) وبيدرو ليون (77) وخوسيه أنخل (82).

وتلقى إشبيلية فريق المدرب جولن لوبيتيجي خسارته الثانية تواليا هذا الموسم، وتجمد رصيده عند 10 نقاط بعد ثلاثة انتصارات وتعادل وهزيمتين، فيما رفع نادي إقليم الباسك رصيده إلى خمس نقاط في المركز 16 مؤقتا، في انتظار استكمال مباريات المرحلة.

وحمّل لوبيتيجي نفسه مسئولية الخسارة وقال “إذا نجحوا في التفوق عليك بعدما كنت متقدما 2-صفر، فالمسئول الوحيد هو المدرب”.

وتابع “قدمنا شوطا أولا مثاليا، لعبنا كرة قدم جيدة وفرضنا شخصيتنا، ولكن في الثاني تراجعنا وفكرنا أكثر في الحفاظ على النتيجة بدلا من المواصلة (في تسجيل الأهداف)، وكرة القدم عاقبتنا بثلاثة أهداف غريبة”.

الوسوم
مواد ذات صلة

فاطمة عبدالله

صحفية بموقع "195 سبورتس"، متخصصة في أخبار دوريات كرة القدم الأوروبية.
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق