الدوري الإنجليزيعالميةكرة قدم

رونالدو يقود يونايتد للفوز على أرسنال ويكسر حاجز الـ800 هدف

حقق مانشستر يونايتد انتصاراً ثميناً على ضيفه أرسنال 3-2، في مباراة قمة ضمن الجولة 14 من الدوري الإنجليزي.

ورفع مانشستر يونايتد رصيده من النقاط إلى 21 نقطة، ليرتقي من المركز العاشر إلى السابع، متأخراً بنقطة خلف توتنهام، ونقطتين خلف أرسنال الذي تجمد رصيده عند 23 نقطة في المركز الخامس.

وهي المباراة الأخيرة لمدرب يونايتد المؤقت مايكل كاريك، قبل تولي الألماني رالف رانجنيك المسئولية، خلفاً لأولي جونار سولشار.

وبهذا الانتصار يستعيد “الشياطين الحمر” توازنهم بعد ثلاث جولات خسروا فيها أمام مانشستر سيتي، وواتفورد، وتعادلوا أمام المتصدر تشيلسي.

تقدم أرسنال مبكرًا عبر إيميل سميث روي في الدقيقة 14، من متابعة رائعة لمحمد النني من ركنية.

واستمر تقدم أرسنال حتى الدقيقة 44، حينما خطف مانشستر يونايتد هدف التعادل عبر برونو فرنانديز، بفضل تمريرة ماكرة من فريد، ليرفع من معنوياته قبل انطلاق الشوط الثاني.

وفي الشوط الثاني، تصدى دي خيا لرأسية خطيرة من محمد النني، وبعدها كاد كريستيانو رونالدو أن يتقدم للمانيو بعدما راوغ الدفاع وسدد بيسراه أمام المرمى، لكن الحارس آرون رامسديل تألق في إبعاد الكرة.

وعاد كريستيانو من جديد لينجح هذه المرة في تسجيل الهدف الثاني لأصحاب الأرض في الدقيقة 52، بفضل عرضية أرضية من راشفورد.

ولم تمر دقائق حتى نجح أرسنال في إدراك التعادل من تسديدة أرضية رائعة لمارتن أوديجارد، من عرضية متقنة من جانب مارتينيلي.

وعاد رونالدو ليتقدم لأصحاب الأرض والضيافة من ركلة جزاء ليهدي فريقه ثلاث نقاط ثمينة,

وبهدفيه أمس كسر كريستيانو رونالدو حاجز الـ 800 هدف خلال مسيرته الرياضية.

وسجل كريستيانو الذي سيكمل بعد شهرين عامه الـ37، خمسة أهداف مع سبورتنج البرتغالي، و118 في مرحلته الأولى مع مانشستر يونايتد، و450 مع ريال مدريد، و101 مع يوفنتوس، ووقع حتى الآن على 11 هدفاً في المغامرة الثانية له مع “الشياطين الحمر”.

وبشكل إجمالي، على مستوى الأندية وقع على 686 هدفاً، يضاف إليها 115 أخرى سجلها في مسيرته الدولية مع منتخب البرتغال، وهو رقم يضعه في صدارة هدافي منتخبات كرة القدم.

مواد ذات صلة
زر الذهاب إلى الأعلى