سوق الانتقالاتكرة قدم

دي ليخت بين سندان برشلونة ومطرقة عمالقة أوروبا

مع اقتراب الموسم الكروي من نهايته؛ بدأت العروض تنهال على المدافع الهولندي ماتياس دي ليخت ، نجم نادي أياكس، من قبل الأندية الكبيرة في أوروبا التي تسعى جاهدة للحصول على خدماته، وتتنافس فيما بينها للفوز بضمه إلى صفوفها في الصيف المقبل.

وقالت صحيفة “موندو ديبورتيفو” الإسبانية أن نادي يوفنتوس الإيطالي يأتي على رأس هذه الأندية المهتمة بضم دي ليخت، وأنه يحاول إقناع اللاعب باختيار اللعب لصالحه، بالتأكيد له أنه سيكون ضمن التشكيلة الأساسية للفريق، خاصة في ظل تقدم سن المدافع المخضرم جورجيو كيلليني (35 عاما).

للمزيد من التفاصيل:

http://35.226.13.136/%d9%8a%d9%88%d9%81%d9%86%d8%aa%d9%88%d8%b3-%d8%b9%d9%8a%d9%86-%d8%b9%d9%84%d9%89-%d8%b4%d8%a7%d9%86%d8%b3%d9%8a%d8%b2-%d9%88%d8%a7%d9%84%d8%a3%d8%ae%d8%b1%d9%89-%d8%b9%d9%84%d9%89-%d9%85%d8%a7%d8%aa/

وأشارت الصحيفة الإسبانية أيضا إلى أن نادي بايرن ميونخ الألماني يعد أحد الأندية المهتمة كثيرا بموهبة المدافع الهولندي الشاب، واستبداله بالمدافع الألماني ماتس هاميلس، بالإضافة إلى باريس سان جيرمان الفرنسي، الذي ألمح إلى أنه قد يستغنى عن مدافعه البرازيلي المخضرم تياجو سيلفا (35 عاما) والسماح لدي ليخت بالحلول مكانه ضمن التشكيلة الأساسية.

وعلى جانب آخر، يوجد هناك نادي برشلونة الإسباني الذي يعج بالنجوم في الخط الخلفي، مثل جيرارد بيكيه وجان كلاير توديبو، ولكنه يحاول الفوز بخدمات النجم الهولندي، ومجابهة العروض المغرية التي تنهال على الأخير من عملاقة القارة العجوز، وعلى رأسهم باريس سان جيرمان الذي لن يدخر جهدا في الحيلولة دون أن يخطف منه النادي الكتالوني صفقة أخرى كما سبق وأن ضم الهولندي الآخر فرينكي دي يونج مؤخرا في اللحظات الأخيرة.

ويدرك برشلونة أنه لا يمكن له أن يقتحم هذا الصراع المحموم حول دي ليخت، من الناحية الاقتصادية، حيث يرغب في عدم خرق قاعدة “اللعب المالي النظيف”، كما يتطلع للحفاظ على جدول الأجور الذي أقره للاعبيه.

ولكنه في الوقت نفسه نجح في إقناع النجم الهولندي الصاعد (19 عاما) بأنه سيكون أحد أهم عناصره في مشروعه الرياضي المستقبلي خلال السنوات العشر المقبلة.

ورغم كل هذه العروض، ورغبة وكيل أعماله، مينو رايولا، في إيجاد العرض الأفضل له من الناحية المادية، تظل الكلمة الأخيرة لدي ليخت الذي سيختار بمفرده وجهته المستقبلية.

وبطبيعة الحال، لا يفكر دي ليخت في تفويت فرصة الفوز بعرض جيد من بين كل هذه العروض الكثيرة التي جاءته مؤخرا، ولكنه يدرك جيدا أن الأموال ليست هي أولويته القصوى، بل المشروع الرياضي الناجح.

ويأتي اللعب لصالح برشلونة على رأس أولويات النجم الهولندي، فهو ينتظر، طبقا لما كشفت عنه الصحف الإسبانية، توصل أياكس وبرشلونة لاتفاق يقضي بانتقاله لصفوف الأخير بمقابل مادي يساوي، أو يقارب، ما حصل عليه مواطنه دي يونج.

الوسوم
مواد ذات صلة

فاطمة عبدالله

صحفية بموقع "195 سبورتس"، متخصصة في أخبار دوريات كرة القدم الأوروبية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تسعة عشر − 15 =

إغلاق