تنس

ديوكوفيتش يعمق الشكوك حول مشاركته في بطولة أستراليا للتنس

أكد الصربي نوفاك ديوكوفيتش المصنف الأول على العالم أنه لا يعرف بعد ما إذا كان سيدافع عن لقب بطولة أستراليا المفتوحة للتنس بعد إلزام اللاعبين بالحصول على لقاح كورونا في ولاية فيكتوريا.

ولم يتضح بعد ما إذا كان ديوكوفيتش سيسافر إلى ملبورن للمشاركة في بطولة أستراليا المفتوحة في كانون ثان/يناير المقبل نظرا لعدم حصوله على لقاح كورونا بعد.

وألزمت ولاية فيكتوريا الرياضيين الاحترافيين بالحصول على لقاح كورونا للمشاركة في الفعاليات الرياضية ومن بينها بطولة أستراليا المفتوحة، أولى بطولات الجراند سلام الأربع الكبرى.

وبعد خسارته على يد البطل الأولمبي الألماني ألكسندر زفيريف في المربع الذهبي للبطولة الختامية لموسم الرابطة العالمية للاعبي التنس المحترفين، أثار ديوكوفيتش الشكوك حول مشاركته في بطولة أستراليا المفتوحة.

وقال ديوكوفيتش “لم أتحدث مع القائمين على منافسات التنس في أستراليا ، بصراحة”.

وأضاف “فقط انتظر ما سيحدث لحين معرفتي سأنتظر وأرى”.

وجرت النسخة السابقة من بطولة أستراليا المفتوحة في شباط/فبراير بدلا من كانون ثان/يناير وبدون جماهير في أغلب المباريات بسبب القيود المفروضة في ملبورن نتيجة أزمة جائحة كورونا.

وانتقد ديوكوفيتش الفائز بعشرين لقبا في بطولات الجراند سلام الأربع الكبرى القيود التي تم فرضها على اللاعبين قبل النسخة الماضية من بطولة أستراليا المفتوحة.

مواد ذات صلة
زر الذهاب إلى الأعلى