دوري كرة السلة الأمريكيكرة السلة

دوري السلة الأميركي: ووريرز يعاقب كليبرز (فيديو)

عاقب غولدن ستايت ووريرز حامل اللقب في العامين الأخيرين مضيفه لوس أنجليس كليبرز عندما سحقه 132-105 الخميس في ثالث مواجهاتهما في الدور الأول من الأدوار الإقصائية “بلاي أوف” في دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين، ليتقدم 2-1.

ورد غولدن ستايت الاعتبار لخسارته المباراة الثانية على أرضه الإثنين الماضي عندما حقق كليبرز عودة تاريخية بتذويبه فارق 31 نقطة ليخرج منتصرا من ملعب “أوراكل أرينا” بنتيجة 135-131.

في المباراة الثالثة الخميس على ملعب “ستايبلس سنتر” في لوس أنجليس، وضع النجم كيفن دورانت النقاط على الحروف بفرض نفسه نجما مطلقا رغم الرقابة والدفاع القتالي الذي فرضه عليه باتريك بيفيرلي.

وسجل دورانت 38 نقطة بينها 27 في الشوط الأول، مع 7 تمريرات حاسمة و4 متابعات خلال 30 دقيقة فقط، وعوض بالتالي أداءه المخيب في مباراة الإثنين عندما سجل 21 نقطة.

وأضاف ستيفن كوري 21 نقطة في 20 دقيقة فقط، والبديل أندريه إيغودالا 15 نقطة، فيما اكتفى كلاي طومسون بتسجيل 12 نقطة ودرايموند غرين بثماني نقاط فقط، وهو الرصيد ذاته مع 14 متابعة للاعب الارتكاز الاسترالي أندرو بوغوت الذي عوض داماركوس كازنس الذي تعرض لاصابة في عضلات الفخذ في مباراة الإثنين والتي على الأرجح أنهت موسمه.

وقال دورانت محذرا “لعبنا جميعا بكثير من الكثافة، لكن يجب مواصلة اللعب بهذه الطريقة ضد فريق كليبرز القادر على اللعب بشكل أفضل”.

وكان ووريرز الطرف الأفضل أغلب فترات المباراة حتى أنه أنهى الربع الأول في صالحه بفارق 17 نقطة (41-24)، والشوط الأول بفارق 21 نقطة (73-52) بعدما كسب الربع الثاني 32-28. كما أنه وسع الفارق إلى 33 نقطة في نهاية الربع الثالث (109-76)، قبل أن يقلصه كليبرز إلى 23 نقطة في نهاية المباراة بفوزه بالأخير 29-23.

وتقام المباراة الرابعة على ملعب “ستايبلس سنتر” أيضا قبل أن يعودا الى صالة وويرز في اللقاء الخامس على أن يتبادلا الاستضافة في المباراتين الأخيرتين إذا دعت الحاجة، علما بأن الفريق الذي يسبق منافسه الى تحقيق أربعة انتصارات يتأهل الى الدور الثاني.

بدوره، رد فيلادلفيا سيفنتي سيكسرز الاعتبار لخسارته المباراة الأولى في مواجهاته لبروكلين نتس وتغلب على الأخير في المباراة الثالثة بينهما والأولى على أرض نتس في بلاي أوف هذا الموسم.

وكان نتس صدم فيلادلفيا في المباراة الأولى بينهما السبت الماضي عندما تغلب عليه 111-102، لكن سيكسرز حسم الثانية في صالحه 145-135 قبل أن يكسب مباراة الخميس 131-115 ويتقدم 2-1.

وحقق سيكسرز فوزه رغم غياب نجمه ولاعب ارتكازه الكاميروني جويل إمبيد الذي فضل مدرب الفريق بريت براون إراحته بسبب معاناته منذ أسابيع عدة من اصابة في ركبته اليسرى.

وفي غياب العملاق الكاميروني، تولى صانع الألعاب الأسترالي بن سيمونز مسؤولياته وقاد الفريق إلى فوز مستحق بفارق 16 نقطة.

وسجل سيمونز 31 نقطة مع 9 تمريرات حاسمة في 38 دقيقة، وأضاف توبياس هاريس 29 نقطة ودجي دجي ريديك 26 نقطة بينها 16 في الربع الثالث.

وقال سيمونز “نعرف جميعا في هذا الفريق أننا نملك جميع الأوراق للفوز بالمباريات”.

ولم ينزعج سيمونز (22 عاما) من مشجعي نتس الذين قابلوه بصفرات الاستهجان في كل مرة كان يمتلك فيها الكرة، وذلك احتجاجا على سخرية الأسترالي من أحد لاعبيهم بعد المباراة السابقة.

وكان سيمونز فرض نفسه نجما للمباراة الثانية بتحقيقه الثلاثية المزدوجة “تريبل دابل” مع 18 نقطة و12 تمريرة حاسمة و10 متابعات.

واستعاد سان أنتونيو سبيرز التقدم في مواجهته لدنفر ناغتس عندما تغلب عليه 118-108 على ملعب “أيه تي أند تي” في سان أنتونيو.

وهو الفوز الثاني لسبيرز على ناغتس ثاني المنطقة الغربية في الدوري المنتظم، بعد الأول في المباراة الأولى على ملعب الأخير 101-96 السبت الماضي.

وكرس سبيرز عقدته لناغتس في سان أنتوينو وألحق به الخسارة الرابعة عشرة على التوالي، ولم ينجح الضيوف في الفوز على سان أنتونيو في عقر داره منذ مارس 2012.

ويدين سبيرز بفوزه إلى ديريك وايت (24 عاما) الذي سجل 36 نقطة منها 26 في الشوط الأول، مع 5 متابعات ومثلها من التمريرات الحاسمة، وعلق مدربه غريغ بوبوفيتش على أدائه مازحا “إنه ليس سيئا”.
وأضاف “لا أعرف ماذا أقول غير ذلك، لكنه كان متميزا في الهجوم والدفاع”.

الوسوم

مصطفى الجارحي

شاعر ومسرحي وصحفي ، مؤسس موقع "ك ت ب" ، وعضو مؤسس بموقع "195 سبورتس" الرياضي.
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق