الدوري الألمانيالدوري الإسبانيدوري أبطال أوروباعالميةكرة قدم

دورتموند يتعادل سلبيًا على ملعبه مع برشلونة بدوري الأبطال

انتزع برشلونة نقطة ثمينة من مضيفه بوروسيا دورتموند بعد أن تعادلا سلبيا خلال المباراة التي جمعتهما، اليوم الثلاثاء، في الجولة الأولى من المجموعة السادسة ببطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

أهدر ماركو ريوس ركلة جزاء لفريق بوروسيا دورتموند في الدقيقة 57، ليحصد برشلونة نقطة في مستهل مشواره بالبطولة الأوروبية.

جاءت بداية المباراة سريعة من الطرفين، وسرعان ما فرض فريق بوروسيا دورتموند سيطرته على مجريات اللعب، وبادر بشن هجمات متتالية على مرمى برشلونة، ولكن التكتل الدفاعي للفريق الإسباني حال دون وصول لاعبي دورتموند لمرمى مارك أندريه تير شتيجن، في الوقت نفسه، حاول برشلونة شن هجمات مرتدة وقتما تتاح أمامه الفرصة.

ولم تشهد العشر دقائق الأولى من اللقاء أي هجمات خطيرة على المرميين، وجاءت أول خطورة حقيقية على المرميين من نصيب فريق برشلونة عندما سدد أنطوان جريزمان كرة أرضية قوية اصطدمت بأحد لاعبي دورتموند وخرجت لركلة ركنية لتلعب الركلة الركنية داخل منطقة الجزاء حيث ارتقى إليها جيرارد بيكيه وقابلها بضربة رأس لكن كرته مرت بجوار القائم الأيسر للحارس رومان بوركي.

أعطت هذه الفرصة الثقة للاعبي برشلونة الذين تخلوا قليلا عن حذرهم الدفاعي وبادلوا فريق دورتموند للهجمات ولكن الفرقين فشلا في تشكيل أي خطورة على المرميين ليعود اللعب لينحصر في وسط الملعب مع وجود مناوشات هجومية من الفريقين.

وظل اللعب منحصرا في وسط الملعب حتى جاءت الدقيقة 25 والتي كادت أن تشهد هدف التقدم لبوروسيا دورتموند عندما مرر ثورجان هازارد كرة بينية رائعة إلى ماركو ريوس داخل منطقة جزاء برشلونة لينفرد بمارك أندريه تير شتيجن الذي خرج من مرماه وتصدى لتسديدة ريوس.

وفي الدقيقة 28 لعبت ركلة حرة مباشرة من خارج منطقة جزاء برشلونة من الناحية اليمنى ارتقى إليها ماتس هوميلز، مدافع دورتموند، وقابلها بضربة رأس لكنها علت العارضة.

وأصبح اللعب سجالا بين الفريقين، بعد تلك الفرصة، ولكن دون وجود خطورة حقيقية على المرميين.

واستمر الوضع على ما هو عليه حتى جاءت الدقيقة 36 والتي شهدت فرصة خطيرة لبرشلونة عندما لعب خوردي ألبا الكرة داخل منطقة جزاء دورتموند ليخرج بوركي من مرماه ليبعد الكرة بقبضة يده لتصل إلى أنسوماني فاتي الذي قابلها بتسديدة قوية تجاه المرمى إلا أن الكرة اصطدمت بجسد ماركو ريوس وخرجت لركلة ركنية لكنها لم تستغل.

ولم تشهد الدقائق المتبقية من هذا الشوط أي جديد، باستثناء مشاركة سيرجي روبرتو بدلا من خوردي ألبا في الدقيقة 40، ليطلق الحكم صافرته فارضا التعادل السلبي بين الفريقين.

ومع بداية الشوط الثاني، كثف بوروسيا دورتموند من هجماته بحثا عن تسجيل هدف التقدم وسط تراجع غير مبرر من لاعبي برشلونة.

وأسفرت هجمات بوروسيا دورتموند عن ركلة جزاء في الدقيقة 55 عندما توغل جادون سانشو بالكرة من الناحية اليمنى حتى دخل منطقة جزاء برشلونة مما جعل نيلسون سيميدو يعرقله داخل منطقة الجزاء، ليسددها ماركو ريوس إلا أن تير شتيجن تألق وأمسك بالكرة على مرتين ليحرم دورتموند من تسجيل هدف التقدم في الدقيقة 57.

وفي الدقيقة 59 شارك الأرجنتيني ليونيل ميسي بدلا من أنسوماني فاتي كما شارك إيفان راكيتيتش بدلا من سيرجيو بوسكيتس.

ورغم مشاركة ميسي وراكيتيش إلا أن دورتموند ظل متفوقا من حيث الاستحواذ وشن الهجمات.

وفي الدقيقة 64 كاد ريوس أن يسجل هدف التقدم عندما استلم الكرة على حدود منطقة جزاء برشلونة ليسدد كرة أرضية قوية لكنها اصطدمت بقدم نيلسو سيميدو وخرجت لركلة ركنية لم تستغل.

وعاد ريوس ليهدر فرصة أخرى في الدقيقة 66 عندما لعبت كرة عرضية من الجانب الأيمن قابلها بضربة رأس لكنها اصطدمت برأس أحد لاعبي برشلونة وخرجت لركلة ركنية لكنها لم تستغل.

وأهدر ثورجان هازارد فرصة تسجيل هدف التقدم في الدقيقة 70 عندما لعبت كرة عرضية داخل منطقة الست ياردات لبرشلونة ليقابلها هازارد بتسديدة بقدمه، لكنها مرت بجوار القائم الأيسر للحارس تير شتيجن.

وفي الدقيقة 73 أجرى دورتموند أول تبديلاته بإشراك جوليان براندت بدلا من ثورجان هازارد.

وأنقذت العارضة هدفا مؤكدا لفريق دورتموند في الدقيقة 77 عندما سدد جوليان براندت كرة قوية من خارج منطقة الجزاء، لكنها اصطدمت بالعارضة.

وفي الدقيقة 78 أنقذ تير شتيجن برشلونة من هدف مؤكد عندما مرر براندت كرة عرضية أرضية قابلها ريوس بتسديدة أرضية تصدى لها تير شتيجن لترتد إلى ريوس مرة أخرى حيث سدد كرة قوية تصدى لها ريوس مرة أخرى.

وفي الدقيقة 87 أجرى دورتموند ثاني تبديلاته بإشراك جاكوب لارسن بدلا من باكو ألكاسير.

وفي الدقيقة الأخيرة من الوقت بدل الضائع للمباراة كاد ميسي أن يسجل هدف الفوز لبرشلونة عندما استلم كرة عرضية داخل منطقة جزاء دورتموند قبل أن يسدد كرة قوية اصطدمت بأحد لاعبي دورتموند وخرجت لركلة ركنية ليطلق معها الحكم صافرة نهاية المباراة فارضا التعادل السلبي بين الفريقين.

الوسوم
مواد ذات صلة

فاطمة عبدالله

صحفية بموقع "195 سبورتس"، متخصصة في أخبار دوريات كرة القدم الأوروبية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق