تنس

دورة سينسيناتي: هاليب العائدة من إصابة تبلغ الدور الثاني

حققت الرومانية سيمونا هاليب العائدة من إصابة بقدمها فوزها الأول منذ أيار/مايو الماضي، الثلاثاء على البولندية ماغدا لينيت 6-4 و3-6 و6-1، في الدور الأول من دورة سينسيناتي الأميركية للتنس، إحدى دورات الألف نقطة للماسترز عند الرجال والألف بحسب تصنيف رابطة المحترفات “دبليو تي إيه”.

وبلغت الدور الثاني أيضا الأميركية اليافعة كوكو غوف، الفائزة بسهولة على التايوانية هسييه سو-وي.

وأعاد هطول المطر ترتيب برنامج المباريات، فلم يشارك كل من الأسترالية آشلي بارتي المصنفة أولى عالميا والألماني ألكسندر زفيريف حامل الذهبية الأولمبية أخيرا في طوكيو.

وعادت هاليب إلى الملاعب الأسبوع الماضي في مونتريال حيث خسرت في الدور الأول. حافظت على ثقتها بنفسها، اثر ابتعادها عن الملاعب منذ إصابتها في روما قبل ثلاثة أشهر.

وأسقطت الرومانية المصنفة 12 خصمتها البولندية للمرة الثانية، في مباراة امتدت أكثر من ساعتين.

قالت هاليب البالغة 29 عاما “كانت مباراة قوية. برأيي، لعبنا بشكل جيد. ربما ساعدني التأخير بسبب المطر للحصول على طاقة إضافية. كنت أقوى جسديا وذهنيا في المجموعة الثالثة”.

تابعت المصنفة أولى عالميا سابقا “هذا عني لي الكثير. أنا سعيدة حقا لتحقيق الفوز. من الهام جدا أن تحقق الانتصارات بعد عودتك من الإصابة”.

أردفت “هذه أوّل مرّة في حياتي أواجه مشكلة مماثلة، وفي الواقع لم أعرف كيف أتعامل معها. لكني سعيدة بالعودة، سعيدة باللعب دون أوجاع. ببساطة، أحاول إعادة بناء ثقتي بنفسي”.

وسيطرت هاليب التي خسرت النهائي في سينسيناتي أعوام 2015 و2017 و2018 على خصمتها المصنفة 44 عالميا، ضاربة 11 ارسالا ساحق وكاسرة ارسال البولندية أربع مرات.

في المقابل، ستواجه غوف اليابانية ناومي أوساكا حاملة لقب أربع بطولات كبرى. فازت في آخر مواجهة مع اليابانية في بطولة أستراليا المفتوحة العام الماضي، لتتعادل معها 1-1 في المواجهات المباشرة.

وهذه أول مرة ستواجهها خارج إطار البطولات الأربع الكبرى.

قالت عن مواجهة المصنفة أولى عالميا سابقا “تعلّمت (من المواجهات السابقة معها) أن أركز فقط على نفسي وليس على توقعات الآخرين”.

وفي مباراتها الأولى بعد تتويجها في مونتريال، سقطت الإيطالية كاميلا جورجي أمام الأميركية جيسيكا بيغولا، في إعادة لمواجهتهما في نصف نهائي مونتريال الكندية السبت الماضي.

وتوقفت أحلام البريطانية جوهانا كونتا أمام التشيكية كارولينا موتشوفا 3-6 و7-6 (7-5) و6-2.

وهذه ثالث خسارة لكونتا في الدور الأولى في آخر أربع مشاركات، علما بأنها بلغت النهائي في 2020 عندما نُقلت الدورة إلى نيويورك في ظل تفشي فيروس كورونا.

كما تأهلت التونسية أنس جابر بعد فوزها على الاستونية أنيت كونتافيت 6-2 و4-6 و7-5.

 

مواد ذات صلة
زر الذهاب إلى الأعلى