دوري أبطال أوروباعالميةكرة قدم

“دموع أمستردام”.. صحف هولندا بين خيبة الأمل والفخر بأياكس

تشاركت الصحف الهولندية خيبة الأمل الكبيرة، ولكن بفخر، على صفحاتها الصادرة اليوم الخميسٍ، بعد توديع فريق أياكس بطولة دوري أبطال أوروبا من الدور قبل النهائي، أمس الأربعاء، أمام توتنهام الإنجليزي.

واستطاع أياكس أن يجذب مشجعين محايدين له في أوروبا، بعدما ساعدهم لعبهم السريع المفعم بالحيوية في إقصاء ريال مدريد حامل اللقب، والعملاق الإيطالي يوفنتوس، في الدورين السابقين من البطولة.

وفاز أياكس بمباراة الذهاب في لندن 1 / صفر، الأسبوع الماضي، وكان متقدما بهدفين نظيفين، أمس الأربعاء، قبل أن يسجل لوكاس مورا ثلاثة أهداف (هاتريك) في الشوط الثاني، ليصعد بفريقه لمواجهة ليفربول في المباراة النهائية، مستفيدا من قاعدة احتساب الهدف خارج الأرض بهدفين.

صحيفة “دي تيليجراف” قالت: “أياكس ألقى بالمباراة النهائية بعيدا في اللحظة الأخيرة. حلم أياكس تبخر بطريقة مؤلمة للغاية. حلم أمستردام انتهى بكابوس”.

وجاء فوز توتنهام الرائع عقب فوز مذهل، وعودة من بعيد لفريق ليفربول الذي تغلب على برشلونة برباعية نظيفة، أمس الأول الثلاثاء، ولكن الصحف الهولندية أرادت أن تتذكر كيف أذهل أياكس، الذي لديه أربع كؤوس أوروبية، أوروبا هذا الموسم، بالرغم من تقليص ميزانيته كثيرا.

وكتبت صحيفة “فولكسكرانت”: “رحلة أياكس عبر أوروبا، عبر أرض أحلام كرة القدم، انتهت بشكل درامي.. بعد نهاية غير مسبوقة وسط دموع أمستردام”.

وعلقت “ألجيمين داجبلاد” قائلة: “كيف سارت الأمور بشكل خاطئ”، ولكنها أثنت على مجموعة اللاعبين الذين يبدو أنهم سينفصلون حيث أصبح فرانكي دي يونج في طريقه لبرشلونة، بينما تتابع أعين العديد من الفرق الأوروبية مدافع وقائد الفريق ماتياس دي ليخت (19 عاما).

الوسوم
مواد ذات صلة

فاطمة عبدالله

صحفية بموقع "195 سبورتس"، متخصصة في أخبار دوريات كرة القدم الأوروبية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

سبعة عشر + اثنا عشر =

إغلاق