عالميةكرة قدم

دكة ليفربول الشابة تعبر ميلتون بهدفين في كأس الرابطة

أصبح هارفي إليوت أصغر لاعب يستهل مباراة رسمية مع ليفربول وساهم في فوز فريقه على ميلتون كينز دونز 2-صفر، اليوم الأربعاء، في الدور الثالث من كأس رابطة الأندية الإنجليزية المحترفة في كرة القدم.

وبعمر 16 عاما و174 يوما، أصبح إليوت ثاني أصغر لاعب في تاريخ ليفربول بعد جيروم سينكلير (16 عاما و6 أيام) المشارك كبديل ضد وست بروميتش ألبيون في سبتمبر 2012.

وإليوت معتاد على تحطيم الأرقام القياسية، بعد أن أصبح أصغر لاعب يشارك في كأس الرابطة مع فولهام، في الدور الثالث الموسم الماضي، ضد ميلوول، عندما كان بعمر 15 عاما و174 يوما.

وخاض ليفربول مباراته الأولى هذا الموسم في مسابقة أحرز لقبها آخر مرة في 2012، وذلك للمرة الثامنة في تاريخه (رقم قياسي).

ويتصدر بطل أوروبا الدوري المحلي بالعلامة الكاملة بعد ست مباريات، لكنه خسر أمام نابولي صفر-2 في دوري الأبطال الأسبوع الماضي.

وخاض ليفربول المواجهة على أرض ميلتون كينز دونز، من المستوى الثالث، في أول لقاء بين الفريقين في جميع المسابقات.

وأجرى مدربه الألماني يورجن كلوب 11 تغييرا على التشكيلة التي فازت نهاية الأسبوع الماضي على تشيلسي (2-1) في قمة الدوري، بأسماء يافعة أمثال الحارس الأيرلندي كاويمهين كيليهر (20 عاما)، والمراهقين المدافع الهولندي كي-يانا هوفر (17 عاما)، والمهاجم راين بروستر (19 عاما)، والجناح إليوت (16 عاما) ولاعب الوسط كورتيس جونز (18 عاما).

ودعّم كلوب تشكيلته باللاعبين المعروفين أمثال جيمس ميلنر، والكرواتي ديان لوفرين آدم لالانا وأليكس أوكسلايد تشامبرلاين.

وفي ظل تفوق ليفربول في الشوط الأول، وقع ميلنر على الهدف الوحيد من تسديدة قوية من زاوية حدود المنطقة أفلتها الحارس، وتهادت في شباكه (41).

وضاعف ليفربول الأرقام بعد عرضية من الجهة اليسرى لميلنر أيضا، تابعها هوفر برأسه قوية مسجلا أول أهدافه الرسمية مع ليفربول (69).

الوسوم
مواد ذات صلة

فاطمة عبدالله

صحفية بموقع "195 سبورتس"، متخصصة في أخبار دوريات كرة القدم الأوروبية.
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق