أخبارمجتمع النجوم

حالته حرجة.. لاعب وسط ريال مدريد السابق يتعرض لحادث خطير

تعرض لاعب ريال مدريد السابق فريدي رينكون لحادث خطير، اليوم الاثنين، ما استدعى نقله إلى المستشفى، في حالة حرجة.

ويتواجد نجم خط الوسط الدولي السابق الكولومبي فريدي رينكون في حالة حرجة بعد تعرضه لحادث جراء اصطدام السيارة التي كان يستقلها بحافلة، وفق ما أعلنت السلطات المحلية الاثنين.

وأكد الطبيب لوريانو كوينتيرو من عيادة إمباناكو غروبو كويرونسالود في مدينة كالي جنوب غرب العاصمة بوغوتا، انه تم نقل لاعب وسط ريال مدريد الإسباني ونابولي الإيطالي السابق إلى المستشفى جراء تعرضه لـ “إصابة خطيرة في الرأس”.

وقال المتحدث باسم العيادة إن رينكون البالغ 55 عاماً لا يزال يخضع لعملية جراحية ثم سينقل بعد ذلك إلى العناية المركزة، مؤكداً انه “في حالة حرجة”.

وضمن السياق ذاته، أفاد وكيل وزارة النقل المحلي إدوينغ كانديلو أن حافلة و”سيارة على ما يبدو في داخلها اربعة اشخاص” اصطدمتا ببعضهما البعض، وأن خمسة أشخاص أصيبوا في الحادث، من بينهم سائق الحافلة.

ونشرت وسائل إعلام محلية مقطع فيديو أظهر الحافلة أثناء اصطدامها بالسيارة من ناحية الركاب عند مفترق طرق.

وقال كانديلو إن الصور “توحي بأن إشارة المرور كانت حمراء عند عبور السيارة”، مشيراً إلى احتمال أن تكون السرعة هي السبب خلف الحادث.

وبينما اجتاز سائق الحافلة اختباراً للكحول، أكد كانديلو أنه لم يعرف من كان يقود السيارة.

وُلد رينكون في مدينة بوينافينتورا وعرف بلقب “العملاق” خلال مسيرته في الملاعب، وكان أحد نجوم المنتخب الكولومبي الذي شارك في مونديال إيطاليا عام 1990. لعب 84 مباراة دولية، وسجل 17 هدفاً.

خاض معظم سنوات مسيرته في البرازيل، ودافع عن ألوان فريقي بالميراس وكورنثيانز من بين آخرين.

كتب ناديه السابق ريال مدريد الذي ارتدى قميصه بين عامي 1995 و1997 على تويتر “كل التضامن والحب لفريدي بعد الحادث الذي وقع اليوم”.

انضم رينكون إلى النادي الملكي في آب/أغسطس 1995 بناءً على طلب مدربه حينها الأرجنتيني خورخي فالدانو وأصبح أول كولومبي يلعب مع لوس بلانكوس. خلال الفترة التي قضاها في ملعب “سانتياغو برنابيو”، خاض لاعب الوسط 21 مباراة فقط.

مواد ذات صلة
زر الذهاب إلى الأعلى