دوري أبطال أوروباعالميةكرة قدم

جماهير تشيلسي وسيتي تتوافد بأعداد ضخمة على بورتو

تهبط طائرات محملة بجماهير إنجليزية متحمسة ترتدي قمصان كرة قدم وأوشحة كل خمس دقائق في مطار بورتو، اليوم السبت، وسط استعدادات المدينة البرتغالية لاستضافة نهائي دوري أبطال أوروبا بين تشيلسي ومانشستر سيتي.

وكان من المتوقع وصول نحو 40 رحلة جوية من إنجلترا إلى بورتو على مدار اليوم، حيث وصلنت أول دفعة من الجماهير في تمام الساعة 8:40 صباحا بالتوقيت المحلي لحضور المباراة التي ستقام في المدينة الواقعة شمال البرتغال.

أحد مشجعي مانشستر سيتي سافر إلى بورتو بصحبة والده، وسيعود إلى بلاده في الساعات الأولى من صباح الأحد عبر رحلة طيران عارض، قال: “الأجواء رائعة حقا”.

وعند الوصول، يوجه المراقبون جماهير الفريقين إلى جانبين متقابلين في المطار، حيث تنتظر صفوف من الحافلات لتقلهم إلى وسط المدينة لمناطق المشجعين.

وقبل الصعود للحافلة، يتلقى المشجعون أساور صفراء تثبت سلبية نتائج اختبارات فيروس كورونا.

وقال أحد مشجعي تشيلسي التي تلقى جرعتين من لقاح كورونا: “سنستمتع بأشعة الشمس وكرم الضيافة. نحن نحب هذه المدينة”.

وسُمح إلى نحو 16500 متفرج بدخول الاستاد، لكن العديد من الجماهير حضرت لمؤازرة الفريقين من خارج الملعب. وتسع كل منطقة نحو 6 آلاف متفرج.

وتم فتح مناطق المشجعين من الثامنة صباحا وحتى السادسة مساء لحاملي تذاكر المباراة، الذين سيتم نقلهم بعد ذلك إلى الاستاد.

ويسمح باحتساء الجعة داخل مناطق المشجعين، ويجب عليهم جميعا تقديم اختبار سلبي لفيروس كورونا قبل الدخول.

وستفتح مناطق المشجعين للجماهير من غير حاملي تذاكر المباراة بعد السادسة مساء، مع وضع شاشات ضخمة يمكن من خلالها مشاهدة المباراة.

وفي منطقة مشجعي تشيلسي كانت الموسيقى تملأ المكان عبر مكبرات الصوت بعد ظهر اليوم. وفي المطار قال أحد مشجعي مانشستر سيتي إنه لا يشعر بالقلق من وضع فيروس كورونا في المدينة، وأضاف “قلقي الوحيد يتعلق بعدم فوز سيتي باللقب”.

مواد ذات صلة
زر الذهاب إلى الأعلى