الدوري الإسبانيعالميةكرة قدم

جماهير بيتيس تصفق وتنحني لميسي في فوز برشلونة الساحق

تلقى ليونيل ميسي تحية من مشجعي الفريق المنافس، الأحد، بعد أن سجل ثلاثية رائعة في فوز برشلونة 4-1 خارج ملعبه على ريال بيتيس، ليتقدم الفريق القطالوني بعشر نقاط على أقرب ملاحقيه في صدارة دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم، مع تبقي عشر مباريات على النهاية.

ومع خسارة أتليتيكو مدريد، أقرب ملاحقي برشلونة، 2-صفر أمام أتليتيك بيلباو في اليوم السابق، منح ميسي فريقه بداية مثالية بعد أن هز الشباك من ركلة حرة في الدقيقة 18.

وزاد اللاعب الأرجنتيني من سهولة مهمة برشلونة بهدف آخر في نهاية الشوط الأول، بعد تمريرة بكعب القدم من لويس سواريز الذي شق طريقه وسط دفاع بيتيس.

وأضاع سواريز مهاجم أوروجواي العديد من الفرص الخطيرة للتسجيل، لكنه نال مكافأته في نهاية المطاف على أدائه الحيوي، بعدما سجل في الدقيقة 63 عقب انطلاقة رائعة وسط أربعة من مدافعي بيتيس.

وقلص لورين مورون الفارق لبيتيس في الدقيقة 82، لكن ميسي رد بتسديدة مذهلة من اللمسة الأولى دخلت المرمى من فوق الحارس ليكمل ثلاثيته، وردت جماهير بيتيس بالهتاف باسم اللاعب الأرجنتيني والانحناء له.

وكان أداء مسيطرا من متصدر الدوري الإسباني، ثأر به لخسارته 4-3 أمام بيتيس باستاد نو كامب في نوفمبر، ورفع رصيده إلى66  نقطة من 28 مباراة، بينما يملك أتليتيكو 56 نقطة، ويحتل ريال مدريد المركز الثالث ولديه 54.

لكن كان هناك بعض القلق في برشلونة في نهاية المباراة. واحتاج سواريز، الذي كان يتألم بوضوح، إلى علاج خارج خطوط الملعب، وأكد برشلونة لاحقا إصابته بالتواء في الكاحل وسيخضع لمزيد من الفحوص، لمعرفة مدة غيابه.

ويملك ميسي، الذي سجل هدفين في فوز برشلونة 5-1 على أولمبيك ليون في دوري أبطال أوروبا يوم الأربعاء الماضي، الآن 29 هدفا في26  مباراة بالدوري، و39 هدفا بجميع المسابقات هذا الموسم.

ومع ذلك، بدا اللاعب الأرجنتيني مندهشا من التحية التي نالها من جماهير بيتيس.

وأبلغ ميسي الصحفيين: “لا أستطيع أن أتذكر شيئا كهذا من قبل، وأنا ممتن للغاية لرد فعل الجماهير. أنا ممتن للغاية لهم وسعيد بالفوز الذي كان في غاية الأهمية”.

وأضاف “كنا نلعب ضد فريق يتعامل مع الكرة بصورة جيدة جدا، لكن المدرب قرأ المباراة بشكل مثالي من الناحية الخططية”.

وقال ميسي إن فريقه كان حريصا على الفوز على بيتيس بعد هزيمة أتليتيكو في بيلباو، مضيفا أن سباق اللقب لم ينته بعد.

وتابع “كانت فرصة جيدة جدا لزيادة الفارق في الصدارة، عرفنا نتيجة أتليتيكو ولم يكن بوسعنا التفريط في الفرصة. اللقب بين أيدينا لكن شيئا لم يتحدد بعد. أشياء أسوأ حدثت من قبل. لدينا أفضلية رائعة لكن لا تزال هناك العديد من النقاط متاحة. علينا مواصلة اللعب وعدم التفريط في أي نقطة”.

الوسوم
مواد ذات صلة

فاطمة عبدالله

صحفية بموقع "195 سبورتس"، متخصصة في أخبار دوريات كرة القدم الأوروبية.
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق