الدوري الألمانيعالميةكرة قدم

جلادباخ يعزز صدارته للبوندسليجا وفوزان لليفركوزن وفرايبورج

عزز بوروسيا مونشنجلادباخ موقعه في صدارة ترتيب الدوري الألماني لكرة القدم (بوندسليجا)، بعدما حقق فوزا ثمينا ومستحقا 3-1 على ضيفه فيردر بريمن، اليوم الأحد، في المرحلة 11 للمسابقة، التي شهدت فوز باير ليفركوزن 2-صفر على مضيفه فولفسبورج، وفرايبورج على ضيفه آينتراخت فرانكفورت 1-صفر.

وارتفع رصيد مونشنجلادباخ الذي حقق فوزه الثالث على التوالي، والسابع في مبارياته الثماني الأخيرة، إلى 25 نقطة متربعا على قمة المسابقة، بفارق أربع نقاط أمام أقرب ملاحقيه فريقي لايبزج وبايرن ميونيخ.

في المقابل، تجمد رصيد بريمن، الذي عجز عن تحقيق أي انتصار للمباراة السابعة على التوالي في البطولة، عند 11 نقطة في المركز الرابع عشر.

وافتتح النجم الجزائري رامي بن سبعيني التسجيل لمونشنجلادباخ في الدقيقة 20، قبل أن يضيف زميله باتريك هيرمان الهدف الثاني في الدقيقة 22.

وأهدر بريمن فرصة تقليص الفارق والعودة للمباراة من جديد، بعدما أضاع لاعبه دافي كلاسين ركلة جزاء في الدقيقة 53، ليأتي العقاب سريعا من جانب مونشنجلادباخ الذي سجل لاعبه هيرمان الهدف الثالث للفريق وهدفه الشخصي الثاني في الدقيقة 59.

واضطر مونشنجلادباخ للعب بعشرة لاعبين عقب طرد بن سبعيني إثر حصوله على البطاقة الصفراء الثانية في الدقيقة 87، ليستغل بريمن النقص العددي في صفوف منافسه ويحرز لاعبه ليوناردو بيتنكورت هدف الضيوف الوحيد في الوقت المحتسب بدلا من الضائع.

من جانبه، حقق باير ليفركوزن فوزه الأول في المسابقة منذ شهر ونصف الشهر تقريبا، عقب فوزه الثمين 2-صفر على مضيفه فولفسبورج.

وارتفع رصيد ليفركوزن إلى 18 نقطة في المركز الثامن، فيما تجمد رصيد فولفسبورج، الذي أخفق في تحقيق أي فوز للمباراة الرابعة على التوالي في البطولة، عند 17 نقطة في المركز العاشر.

وافتتح كريم بلعربي التسجيل لليفركوزن في الدقيقة 25، فيما تكفل باولينيو بتسجيل الهدف الثاني في الدقيقة السادسة من الوقت المحتسب بدلا من الضائع.

ويرجع آخر فوز لليفركوزن في بوندسليجا إلى 28 سبتمبر الماضي، عندما تغلب على مضيفه أوجسبورج 3-صفر في المرحلة السادسة للمسابقة.

وعاد فرايبورج لطريق الانتصارات بفوزه الصعب 1-صفر على ضيفه آينتراخت فرانكفورت.

ورفع فرايبورج رصيده إلى 21 نقطة في المركز الرابع، وتجمد رصيد فرانكفورت عند 17 نقطة في المركز التاسع.

ويدين فرايبورج بالفضل في تحقيق هذا الفوز إلى لاعبه نيلز بيترسن، الذي أحرز هدف اللقاء الوحيد في الدقيقة 77، حيث استفاد الفريق المضيف من النقص العددي الذي عانى منه فرانكفورت، بعدما لعب بعشرة لاعبين عقب طرد لاعبه جيلسون فيرنانديز في الدقيقة 45 لحصوله على الإنذار الثاني.

وأنهى فرانكفورت المباراة بتسعة لاعبين بعدما تلقى لاعبه ديفيد أبراهام بطاقة حمراء مباشرة، بعد تعمده دفع كريستيان ستيريتش مدرب فرايبورج في الدقيقة السادسة من الوقت المحتسب بدلا من الضائع للشوط الثاني.

ويأتي هذا الفوز ليصالح به فرايبورج جماهيره التي شعرت بالإحباط عقب تعادله 2-2 مع فيردر بريمن في المرحلة الماضية.

الوسوم
مواد ذات صلة
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق