دوري أبطال أوروباعالميةكرة قدم

صلاح بعد التتويج: ضحيت بالكثير.. وسعيد بالـ90 دقيقة

أكد النجم المصري محمد صلاح السبت أنه “ضحى بالكثير” من أجل مسيرته، وذلك بعدما قاد فريقه ليفربول الإنكليزي للتتويج بلقب دوري أبطال أوروبا في كرة القدم للمرة السادسة في تاريخه، والأولى منذ 2005.

وقال صلاح الذي سجل الهدف الأول من ركلة جزاء، في المباراة النهائية التي فاز بها فريقه 2-صفر على توتنهام هوتسبر، “الجميع سعيد الآن، أنا سعيد لأنني خضت النهائي الثاني تواليا وتمكنت من لعب 90 دقيقة”.

وتابع لقناة “بي تي” البريطانية “الجميع قدموا أفضل ما لديهم اليوم، لا يوجد أداء فردي اليوم، كل الفريق كان مذهلا”، مضيفا “لقد ضحيت بالكثير من أجل مسيرتي، أن آتي من قرية (نجريج) وأنتقل الى القاهرة، وأنا أصبح مصريا على هذا المستوى هو أمر لا يصدق بالنسبة إلي”.

كما أبدي جناج المنتخب المصري محمد صلاح، سعادته بتتويج فريقه ليفربول بدوري أبطال أوروبا على حساب توتنهام مساء السبت.

وقال صلاح في تصريحات تليفزيونية، إنه سعيد للغاية ولا يمكنه وصف شعوره بهذا التتويج.

وأضاف أنه يفكر في الفوز ببطولة العام المقبل من الآن ويسعي ليكون أول عربي يفوز بتلك البطولة مرتين متتاليتين.

وأوضح “أنا سعيد جدًا بلعب النهائي الثاني على التوالي وبتمكني أخيرًا من لعب الـ 90 دقيقة، الجميع بذل قصارى جهده لذا تهانينا لنا جميعًا ولجميع الجماهير حول العالم.

وعوض صلاح هذا الموسم، خيبة نهائي المسابقة القارية الموسم الماضي، عندما تعرض لإصابة قوية قبل مرور نصف ساعة على بداية الشوط الأول ضد ريال مدريد الإسباني، بخروجه مصابا بعد عرقلة قوية من المدافع سيرخيو راموس. وانتهت المباراة بخسارة ليفربول 1-3.

اقرأ أيضا:

الوسوم
مواد ذات صلة

فاطمة عبدالله

صحفية بموقع "195 سبورتس"، متخصصة في أخبار دوريات كرة القدم الأوروبية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

17 + 1 =

إغلاق