دوري أبطال أوروباعالميةكرة قدم

تشيلسي يهزم بورتو 2-0 ويقطع خطوة كبيرة لنصف نهائي الأبطال

قطع تشيلسي الإنجليزي خطوة كبيرة نحو نصف نهائي دوري أبطال أوروبا، بفوزه الثمين على مضيفه بورتو البرتغالي 2-0، اليوم الأربعاء، على ملعب “رامون سانشيس بيسخوان” في إشبيلية الأسبانية.

سجل هدفي تشيلسي مايسون ماونت في الدقيقة 32، وبن تشيلويل في الدقيقة 85، ويلتقي الفريقان في الإياب يوم الثلاثاء المقبل على الملعب ذاته.

وقطع النادي اللندني شوطا كبيرا نحو بلوغ دور الأربعة للمرة الأولى منذ عام 2014 بعدما عرف كيفية كبح جماح مضيفه البرتغالي بطل 1987 و2004 والذي فجر مفاجأة من العيار الثقيل وأطاح بيوفنتوس الإيطالي من ثمن النهائي.

وحافظ تشيلسي، بطل المسابقة عام 2012 ووصيفها عام 2008، على سجله الرائع بدون خسارة خارج قواعده للمباراة الثامنة على التوالي، في مختلف المسابقات.

ودفع مدربه توماس توخيل بالمدافع أنطونيو روديجر أساسيا على حساب المخضرم تياجو سيلفا الذي طُرد في المباراة الأخيرة بالدوري وخسرها أمام ضيفه وست بروميتش، في أول هزيمة له بمختلف المسابقات بقيادة مديره الفني الألماني.

كما أشرك توخيل المدافع بن تشيلويل على حساب ماركوس الونسو، ولاعب الوسط مايسون ماونت على حساب حكيم زياش، وواصل الثقة في تيمو فيرنر على حساب المخضرم أوليفييه جيرو.

في المقابل، خاض بورتو المباراة في غياب نجميه سيرجيو أوليفيرا، أفضل هدافيه هذا الموسم، ومهدي طارمي، وأشرك مكانهما ماركو جروجيتش ولويس دياس.

تشيلسي وبورتو
تشيلسي وبورتو

وكان بورتو الطرف الأفضل في بداية المباراة وضغط بقوة على ضيوفه بحثا عن هز الشباك مبكرا، لكن دفاع النادي اللندني ظل يقظا.

وكاد أوتافيو يفعلها من ركلة ركنية لعبها مباشرة باتجاه المرمى وأبعدها حارس المرمى إدوار ميندي بصعوبة، وتهيأت أمام زايدو سانوسي الذي سددها من مسافة قريبة فوق العارضة في الدقيقة 23.

ونجح ماونت في التقدم لتشيلسي عندما تلقى كرة من جورجينيو خارج المنطقة، فاستدار حول نفسه وتخلص بطريقة رائعة من المدافع سانوسي وتوغل، قبل أن يسددها قوية زاحفة بيمناه على يمين الحارس أجوستين مارشيسين في الدقيقة 32.

وواصل بورتو ضغطه وأنقذ المدافع سيسار اسبيليكويتا مرماه من هدف محقق بإبعاده تسديدة قوية من خيسوس كورونا من خارج المنطقة إلى ركنية كاد كيبلير بيبي يستغلها بإدراك التعادل، بضربة رأسية قوية، أبعدها مندي بصعوبة إلى ركنية ثانية في الدقيقة 42. وتابع مندي تألقه وتصدى لتسديدة قوية أخرى 45+ 1.

ودخل بورتو الشوط الثاني ضاغطا بقوة، وكاد موسى ماريجا يفعلها عندما توغل داخل المنطقة وسدد كرة قوية أبعدها ميندي في الدقيقة 51.

وكاد اسبيليكويتا يعزز تقدم النادي اللندني برأسية من مسافة قريبة إثر ركلة حرة جانبية، لكن الكرة مرت بجوار القائم الأيمن في الدقيقة 64.

وسدد ماريجا كرة زاحفة من داخل المنطقة تصدى لها ميندي في الدقيقة 69.

وحرمت العارضة كريستيان بوليسيك (بديل فيرنر) من التعزيز عندما ردت تسديدته القوية من داخل المنطقة في الدقيقة 84.

لكن تشيلويل فعلها بعد ثوان قليلة واستغل خطأ فادحا للمدافع كورونا في قطع كرة طويلة لجورجينيو فخطفها وانطلق بسرعة متوغلا داخل المنطقة وراوغ الحارس مارشيسين وتابعها داخل المرمى الخالي في الدقيقة 85.

مواد ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى