أخبارالدوري الإسبانيالدوري القطريعالميةعربيةكرة قدممجتمع النجوم

قبل الرحيل.. تشافي: أطفالي مواطنين قطريين والسد وبرشلونة في قلبي

يتطلع النجم الأسباني تشافي هيرنانديز قائد فريق السد ، إلى نهاية مثالية، غدا الخميس، حينما يخوض المباراة الأخيرة في مسيرته الكروية أمام الدحيل في نهائي كأس أمير قطر لكرة القدم.

وقال تشافي في تصريحات صحفية اليوم الأربعاء” حضوري الى قطر من أفضل القرارات في حياتي، أنا سعيد للغاية هنا، أنا وعائلتي،و أطفالي يعتبروا قطريين لأنهم ولدوا في قطر، نحن نعيش براحة تامة وسعادة وممتنون للجميع، ممن يقدمون كل الاحترام لي ولعائلتي”.

وأضاف “أشكر عائلتي الكبيرة بنادي السد وزملائي في الفريق والإدارة والأجهزة الفنية خاصة والجميع عمل بجدية واجتهاد وجعلوني أشعر بالسعادة دائما طوال الأربع سنوات هنا” .

وحول طموحاته بالنهائي يقول ” نحن سعداء للغاية بالتأهل للنهائي وسنحاول أن ننهي الموسم بأفضل طريقة ممكنة بالتتويج بكأس الأمير، وستكون نهاية مثالية للموسم “.

وأضاف : “سنخوض المباراة ضد فريق كبير يضم كوكبة من اللاعبين المتميزين، ستكون مواجهة صعبة، لكننا تدربنا جيدًا طوال هذا الأسبوع وأنا شغوف ومتحمس للتتويج بآخر لقب في حياتي كلاعب كرة قدم على أحد ملاعب كأس العالم بقطر 2022، نريد أن نرسم البسمة على وجوه جماهيرنا فهم بلا شك يستحقون ذلك”.

وعن خليفة تشافي في الملاعب قال اللاعب المخضرم :” لا أحب المقارنات في كرة القدم، هناك العديد من اللاعبين المميزين في وسط الملعب أيضا مثل بوسكيتس ومودريتش وتوني كروس وماركو فيراتي ، والعديد من اللاعبين الرائعين ولكني بشكل عام لا أحب المقارنات حتى لا أنسى أحدا، وأعتقد أنه سيكون هناك لاعبون أفضل منى لأن كرة القدم مثل الحياة دائما متجددة”.

ووجه تشافي رسالة أخيرة قال فيها ” آخر رسالة لي هي الشكر للجميع، مشواري كلاعب كان مميزا منذ أن كنت طفلاً ولم أتوقع الوصول لهذه المرحلة في حياتي الرياضية، لعبت في برشلونة والسد وحققت معهما كل أحلامي.

وستكون مباراة الدحيل هي الأخيرة لتشافي مع الفريق على المستوى المحلي، ولكنه سيخوض مباراة السد أمام بيرسبوليس الإيراني في دوري أبطال آسيا يوم 20 من الشهر الجاري في طهران.

وبعد اعتزاله اللعب ، سيتحول تشافي إلى الجانب التدريبي لقيادة الفريق السداوي.

اقرأ أيضا:

0/5 (0 Reviews)

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مواد ذات صلة

إغلاق