عالميةكرة قدم

بيرو تهزم تشيلي وتلتقي البرازيل في نهائي كوبا أميركا

جرد منتخب بيرو نظيره التشيلي من لقب بطل كأس أميركا الجنوبية (كوبا أميركا) في كرة القدم، عندما تغلب عليه بثلاثية نظيفة، الأربعاء، في بورتو أليجري في الدور نصف النهائي.

سجل أهداف بيرو إديسوس فلوريس (21) ويوشيمار يوتون (38) وباولو غيريرو (90+1).

وتلتقي بيرو، الساعية إلى اللقب الثالث بعد عامي 1939 و1975، في المباراة النهائية مع البرازيل المضيفة، يوم الأحد المقبل على ملعب ماراكانا، في روي دي جانيرو، علما بأنهما التقيا في الجولة الثالثة الأخيرة من منافسات المجموعة الأولى في الدور الأول وفازت البرازيل بخماسية نظيفة.

وفاجأت بيرو الجميع ببلوغها المباراة النهائية، خصوصا بعد الخسارة المذلة أمام أصحاب الضيافة في ختام دور المجموعات، لكن لاعبيها انتفضوا في الأدوار الإقصائية فأطاحوا بأوروجواي حاملة الرقم القياسي في عدد الألقاب عندما تغلبوا عليها بركلات الترجيح في ربع النهائي، قبل أن يضيفوا تشيلي حاملة لقب النسختين الأخيرتين إلى قائمة الضحايا.

وقال القائد المخضرم باولو غيريرو: “كنا مركزين بشكل كبير جدا وحققنا الفوز بالنتيجة والأداء. الآن، يتعين علينا العمل والتفكير في مواجهة البرازيل. ستكون مباراة نهائية صعبة جدا”.

في المقابل، ستكتفي تشيلي التي كانت تستهدف ثلاثية متتالية تاريخية، بخوض مباراة المركز الثالث أمام الأرجنتين، السبت المقبل، في كورينثيانز.

وقال قائد تشيلي غاري ميديل: “”إنها نتيجة مؤلمة جدا للجميع، لكن بيرو لعبت مباراة كبيرة وعلينا أن نهنئهم. لقد لعبوا بطريقة جيدة جدا ويستحقون أن يكونوا في النهائي”.

وكانت التوقعات تشير إلى مباراة “مغلقة” بين بيرو وتشيلي خصوصا وأنهما تأهلتا إلى دور الأربعة بفضل ركلات الترجيح (تشيلي تخطت كولومبيا)، بيد أن العكس حدث، مع مهرجان للفرص الصريحة في أول دقيقتين.

وضغت بيرو منذ البداية بقيادة مهاجم إنترناسيونال البرازيلي غيريرو الذي هيأ كرة على طبق من ذهب إلى لاعب وسط كراسنودار الروسي الذي سددها بقوة بجوار القائم (2).

وردت تشيلي بهجمة مماثلة أنهاها لاعب وسط باير ليفركوزن الألماني شارل أرانغويس بتسديدة من مسافة قريبة بجوار المرمى، إثر تمريرة من جان بوسيجور (7).

وأهدر فلوريس، مهاجم موناركاس موريليا المكسيكي، فرصة سهلة إثر تمريرة مقشرة من غيريرو (19)، لكنه عوض بسرعة عندما منح بيرو التقدم مستغلا تمريرة عرضية لكويفا، حولها مهاجم الهلال السعودي أندريه كاريو برأسه إلى القائم الثاني، فتابعها بيسراه على يسار الحارس غابريال أرياس (21).

وارتكب حارس مرمى تشيلي خطأ قاتلا عندما خرج لإبعاد كرة طويلة خلف الدفاع من الجهة اليمنى، فسبقه كاريو وراوغه قبل أن يمررها عرضية عند حافة المنطقة استقبلها يوتون على صدره وسددها بيسراه قوية داخل المرمى الخالي (38).

ونزلت تشيلي بكل ثقلها في الشوط الثاني بحثا عن العودة في نتيجة المباراة، ورد القائم كرة رأسية لمهاجم تيغريس المكسيكي إدواردو فارغاس (50)، وأنقذ الحارس بدرو غاييسي مرماه من هدف محقق بقطعه تمريرة عرضية لبوسيجور (67).

ووجه غيريرو الضربة القاضية لتشيلي بإضافته الهدف الثالث، عندما تلقى كرة خلف الدفاع عند حافة المنطقة من ريناتو تابيا، فتوغل داخلها وراوغ الحارس أرياس وتابعها داخل المرمى الخالي (90+1).

وهو الهدف الثالث عشر لغيريرو في كوبا أميركا، وهو أفضل هداف بين اللاعبين الممارسين حاليا، وقلص الفارق إلى أربعة أهداف عن الهدافين التاريخيين للمسابقة الأرجنتيني نوربرتو منديز والبرازيلي زيزينيو.

وحصلت تشيلي على ركلة جزاء في الدقيقة السادسة الأخيرة من الوقت بدل الضائع، بعد اللجوء لتقنية المساعدة بالفيديو “في إيه آر”، إثر عرقلة أرانغويس من المدافع لويس أبرام، فانبرى لها فارغاس بطريقة “بانينكا” لكن الحارس غاييسي تصدى لها، وأهدر المهاجم التشيلي فرصة تسجيل هدفه الـ13 في تاريخ المسابقة.

الوسوم
مواد ذات صلة

فاطمة عبدالله

صحفية بموقع "195 سبورتس"، متخصصة في أخبار دوريات كرة القدم الأوروبية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

سبعة عشر − عشرة =

إغلاق